عـاجـل: مراسل الجزيرة: إصابات في انفجار سيارة مفخخة بمدينة القامشلي شمال شرقي سوريا

رئيس أوكرانيا السابق يانوكوفيتش سرق 1.5 مليار من الدولة

07/01/2018
عندما هرب فيكتور يانوكوفيتش هو ورجاله من أوكرانيا عام 2014 أخذوا معهم كلما تمكنوا من حمله واتجهوا إلى روسيا وعند ذلك عصر مسؤولون أوكرانيون على مليار ونصف مليار دولار مخبأة في الخارج فجمدوها في اليوم الذي فر فيه من البلاد لم يكن في الخزينة الأوكرانية سوى بضع مئات الآلاف من الدولارات أي أن الخزينة بأكملها تعرضت للسرقة واليوم اكتشفت الجزيرة أن جماعة يانوكوفيتش كانت تعمل بشكل وثيق مع الحكومة الروسية حصلنا على نسخة غير موقعة من صفقة سرية مخطط لبيع عشرات الملايين من الأموال المجمدة شيء لا يصدق يبدو كما لو كان اتفاقا بين زعماء الإجرام فهو اتفاق لا لعب ولا هزل فيه تذكر وثيقة سوييرين نافذين كمشترين أحدهما مطلوب للعدالة في أوكرانيا بينما الآخر من كبار ملاك العقارات الروس إلا أن البائع متخفي وراء شركة مسجلة بالخارج ومقرها شركة محاماة في قبرص وثائق بنكية أخرى سجلات خاصة بالشركة قادتنا في نهاية المطاف إلى موسكو وإلى سيرغي كوروتشينكو أحد أثرياء الغاز الذي كان بمثابة الوكيل المالي ليانوكوفيتش بائع الأموال المجمدة منح السيطرة على جزء من تجارة الغاز ثم بدأ يجني الثروة لنفسه ثم اقتطع معظمها من بعد ذلك لرعاته السياسيين تشينكو مطلوب للعدالة في أوكرانيا وعليه عقوبات من أميركا وأوروبا ولذلك يسافر رفقة حراس مسلحين وفي موكب من عدة عربات حيث لم يظهر في الأماكن العامة إلا نادرا تتبعنا سائقيه السابقين فكشف لنا أنه يعقد اجتماعات دورية مع الحكومة الروسية كثيرا ما كنا نوصله إلى وزارة التنمية الاقتصادية وإلى وزارة الموارد الطبيعية وإلى وكالة الفضاء الوطنية يذهب كوروتشينكو كذلك إلى إدارة الرئاسة الروسية ومؤسسة الغاز والنفط الحكومية إلى جانب الأموال المجمدة تقول وكالة المخابرات الأوكرانية وكوتشينكو تاجر بالنفط والغاز والفحم في مناطق الصراع شرقي أوكرانيا ويغذي بذلك الفساد والصراع في بلد كان يوما بلده لم يستجب كوروتشينكو لطلبنا التعليق على ما ورد في التحقيق