5 يونيو 2017.. حصار رباعي عربي وخليجي على قطر

06/01/2018
هواة سياسة حافة الهاوية يضعون المنطقة على كف عفريت هو وصف وكالات أنباء عالمية للحصار الرباعي على قطر أوائل يونيو حزيران 2017 اطبقت السعودية ومصر والإمارات والبحرين حصارها على قطر وأوصدت بإحكام أبواب الحوار مع الدوحة متذرعة بثلاثة عشر شرطا وفي لحظة استعراض العضلات تلك كانت نوافذه مباشرة تشرع بين تل أبيب ومدينة جدة على شاشة التلفزيون الإسرائيلي تحدث لسان سعودي مبررا حصار قطر مفارقة تخالف الوجدان العربي بيد تعاقب دول الحصار قطر وبيد أخرى تربط على كتف إسرائيل وتمنحها صك البراءة من سجلها المثقل بالإرهاب والإجرام كاشفة هي الأزمة الخليجية بأن أسقطت أوراق التوت التي كانت تواري مكائد كثيرة قطر قامت بدور واضح أيضا في الفترة الأخيرة حين كشفت خلية موجودة عندها في قطر كانت تتآمر وكانت تتصل بأشخاص في إيران للقيام بعمليات إرهابية في مملكة البحرين قطر لم تقم بأي شيء غير هذا الدور في هذا المجال قطر دائما أنا أستطيع أن أجزم لك بأن الشيخ خالد الخليفة أني أعلم أنه غير صادق رغم هول المفاجأة اتسمت السياسة القطرية في مواجهة مخطط رباعي الحصار بالترفع والعقلانية بعيدا عن الاندفاع خارج حدود الخليج والعالم العربي نشطت الدبلوماسية القطرية في توطيد علاقات تاريخية ونسج أخرى من جنوب شرق آسيا وإفريقيا وأوروبا في حين اتخذ الطرف الآخر نهج التشويش والتشويه لمساعي الدوحة بأدوات السياسة حينا والاقتصاد أحيانا دون أن يفلح في إيجاد إجماع دولي يسوغ الحصار رأت الكويت في فجور الخصومة هذا مدعاة بواسطة حكيمة من الأمير صباح الأحمد الجابر الصباح متنقلا بين عواصم دول مجلس التعاون حاول أمير الكويت لملمة الشتات الخليجي وتدارك المركب قبل الغرق وفق تعبيره وانهيار مجلس التعاون هو تصدع وانهيار لآخر معاقل العمل العربي المشترك خطة أعدت سلفا يجيب البريد الالكتروني لسفير الإمارات في واشنطن يوسف العتيبة أن الحصار حيك ليتوج حملة شيطنة وتشويه لقطر فتحت من أجلها خزائن المال السياسي في أبو ظبي والرياض وبمباركة أصوات من غرف صناعة القرار في واشنطن وسوف تبقى قطر كما عاهدتموها كعبة المضيوم وستواصل جهودها فالوساطة لإيجاد حلول عادلة في مناطق النزاع