المنتخب العماني يتوج بطلا لكأس الخليج 23

05/01/2018
قطعت هذه الجماهير التي غصت بها مدرجات أستاذ جابر في الكويت مسافات طويلة جوا وبرا من أجل الوقوف خلف عمان والإمارات في سعيهما للفوز بكأس الخليج 23 كأس وضعها قائد المنتخب الكويتي السابق سعد الحوطي أمام لاعبي الفريقين فاسحا المجال لهم للتنافس عليها الظهور الأول كان إماراتيا عبر المخضرم أحمد خليل بتسديدة في الشباك الخارجية حاول العمانيون رد بعدها بثلاث دقائق لكن الكرة أحمد كانو الرأسية قابلها الحارس خالد عيسى الذي لم تهتز شباكه في البطولة حتى الآن فانتهى الشوط الأول تماما كما بدأ سلبيا نتيجة بين المنتخبين اللذين فشلا في هز الشباك طوال 45 دقيقة تقاسما فيها الفرص الخطيرة في الشوط الثاني انعكست الآية وبدأ المنتخب العماني بالهجوم فذهبت كرته الأولى أدراج الرياح ولحقت بها رأسية عموري في الجهة المقابلة تواصل الهجوم العملي حتى الدقيقة الأخيرة التي حملت معها ركلة جزاء احتسبها الحكم الكويتي علي محمود لصالح أبناء الإمارات نفذها عموري وتصدى لها فايز رشيد ببسالة ممددا للمباراة إلى وقتين إضافيين ظلت فيهما النتيجة على حالها رغم محاولات عمان الخطير بعد 105 دقائق من اللعب ليحتكم الفريقان إلى ركلات الترجيح التي عبست في وجه عموري مجددا وابتسمت لفائز الرشيدي الذي أهدى عمان اللقب الثاني انتهت إذن حكاية خليجي 23 بتتويج المنتخب العماني باللقب للمرة الثانية فب تاريخه على حساب نظيره الإماراتي علي المسلماني الجزيرة الكويت