هذا الصباح-الدراجات التشاركية تعزو شوارع الصين

04/01/2018
الدراجات الهوائية التشاركية انتشرت في الفترة الأخيرة في شوارع مدن كثيرة في الصين وغدت إحدى وسائل النقل الجاذبة للصينيين لسهولة حركتها وكلفتها المتدنية أكثر من ثلاثمائة مليون صيني يستخدمون هذه الوسيلة فهي تعتمد على نظام التموضع العالمي جي بي أس حيث يمكن لأي مستخدم للتطبيق الخاص بها في الهاتف العثور عليها في أقرب مكان ويمكن مصادفة الدراجة في أي مكان وركوبها بعد فتحها بمسح الباركود ولكن بشرط تسجيل بيانات الشخص من خلال تطبيقا موجود في الهاتف وبعدها يدفع المستخدمون ثمن الرحلة عبر الهاتف الدراجات الهوائية رخيص لذلك زاد الطلب عليها وسبب ازدحاما مزعجا في الشوارع رغم أن هذه الدراجات سببت هذا الاختناق المروري فإن الحكومة الصينية تشجع انتشار هذه الظاهرة لأنها وسيلة مثالية لخفض التلوث البيئي كما أنها تشجع الناس على الحركة باعتبار أنها تعد نوعا مهما من الرياضة