أميركا وقطر تعززان شراكتهما الإستراتيجية

31/01/2018
اتفاقيات ومذكرات تفاهم ثنائية ميزت الجولة الأولى من الحوار الإستراتيجي القطري الأميركي لعل أبرزها الإعلان المشترك لمكافحة الإرهاب الذي من شأنه تعميق الشراكة الإستراتيجية بين البلدين التي تشمل وفقا للجانب الأميركي تأكيدا على التزام واشنطن بالتصدي لأي ضغوط خارجية قد تواجه وحدة وسيادة الأراضي القطرية لقد أحرزت تقدما كبيرا في مكافحة الإرهاب منذ توقيع اتفاقية التفاهم الثنائية الصيف الماضي كما رفع البلدان مستوى تبادل المعلومات بشأن الإرهاب ومموليه كما شمل الحوار الإستراتيجي عقد اتفاقات في مجالات التجارة والاستثمار الذي شدد وزير الخارجية القطري على وجوب وجود بيئة أمنية ملائمة لازدهارها هذه المساعي المشتركة تجري رغم الصعوبات المختلفة التي تواجه قطر الآن والتي هي جزء من الأزمة التي تمر بها المنطقة إن دولة قطر وشعبها يرزحان تحت حصار غير قانوني وغير منصف اما وزير الدفاع الأميركي فأشاد بالعلاقات العسكرية مع قطر التي وصفها بالمميزة الولايات المتحدة تتمتع بعلاقات عسكرية قديمة مع قطر فهي شريك عسكري قوي نثمنه إن قطر صديق قديم في المنطقة وحتى وسط التحديات التي تواجهها فإن البلدين يحافظان على العلاقات المميزة بينهما وزير الدولة لشؤون الدفاع القطري أكد أن العلاقات الثنائية تمتد إلى ما وراء القضايا السياسية والأمنية لقد تمتعت قطر والولايات المتحدة بعلاقة خاصة منذ القدم مبنية على الثقة والاحترام المتبادل لقد وقفنا مع مرات عدة ضد الاستبداد وحاربنا أولئك الذين تحدوا سيادة القانون وعملنا معا لمواجهة التحديات المعقدة والواسعة النطاق في المنطقة إن علاقاتنا تمتد إلى ما وراء الأمن والدفاع والسياسة وبحسب المجتمعين فإن مخرجات الحوار الإستراتيجي القطري الأميركي جاءت لتؤطر العلاقات الثنائية في مجالات حيوية عدة بما يخدم مصالح شعبي البلدين واتفق الجانبان على انعقاد الجولة الثانية من الحوار الإستراتيجي في الدوحة العام المقبل حرصا منهما على تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين التي تبدو حاليا في ضوء هذا الحوار في أفضل حالاتها وجد وقفي الجزيرة الخارجية الأميركية بواشنطن