سوتشي.. خطة روسيا لحل الأزمة السورية

29/01/2018
بعد سلسلة مؤتمرات ومفاوضات ومباحثات ماراثونية لإيجاد حل للقضية السورية أعلنت روسيا عقد مؤتمر أطلقت عليه اسم مؤتمر الحوار الوطني السوري يومي التاسع والعشرين والثلاثين من الشهر الجاري الدعوة جاءت نيابة عن كل من روسيا وتركيا وإيران وتتويجا لمبادرة اقترحها رؤساء الدول الثلاث في الثاني والعشرين من تشرين الثاني نوفمبر من العام الماضي يهدف المؤتمر حسب الإعلان إلى حوار سوري سوري يشمل كل المكونات للوصول إلى توافق بينها والحفاظ على وحدة البلاد وسيادتها كما يهدف أيضا إلى دفع التسوية السياسية في سوريا وفقا للقرار 2254 والانتقال إلى خطوات عملية وفق ما سرب سيتبنى المؤتمر وثيقتين الأولى بيان ختامي تضمنت مسودته اثني عشر بندا والثانية نداء بشأن الوضع الإنساني وتجاوز آثار الحرب وإعادة إعمار سوريا وعودة اللاجئين والنازحين يضاف لذلك تشكيل لجنة دستورية وذلك للعمل على دستور سوري جديد تحدثت الخارجية الروسية عن دعوة 1600 شخص وذلك للمشاركة في المؤتمر وشملت قائمة المدعوين شخصية ممثلة للنظام السوري والبرلمان والأحزاب السياسية المسجلة في دمشق والطوائف والشخصيات المستقلة كما دعيت أيضا المعارضة الداخلية ومنها ممثلو خفض التصعيد ومناطق شمال وشمال شرقي سوريا والهيئة الوطنية وجماعة قاعدة حميميم وغيرهم ومن المعارضة الخارجية ضمت القائمة المدعومة الهيئة العليا للمفاوضات ومنصتي موسكو والقاهرة ومجموعة أستنى إضافة إلى منظمات من المجتمع المدني السوري دعي للمشاركة في المؤتمر ممثلو الأمم المتحدة ومراقبون عن كل من بريطانيا والصين والولايات المتحدة وفرنسا وهي الدول دائمة العضوية في مجلس الأمن إضافة إلى كل من مصر والأردن والعراق وكزاخستان ولبنان والسعودية الدور السوري أبدى استعداده للمشاركة لموقف موسكو التي كررت مطالبتها المعارضة بالتخلي عن أي شروط مسبقة ومنها مطلب رحيل بشار الأسد بالمقابل أعلنت هيئة التفاوض السورية الممثلة للمعارضة مقاطعتها مؤتمر سو تشي بينما أكدت مصادر في المعارضة أن أعضاء في الهيئة سيشاركون بصفتهم الشخصية في حال توجيه الدعوة إليهم لحضور المؤتمر