احتجاج بمرور عام على حظر ترمب دخول مسلمين لأميركا

27/01/2018
مجددا موضوع الهجرة أمام الرئيس ترمب والإدارة الأميركية وهذه المرة مجموعة عشرات من المتظاهرين فضلوا أن يسمعوا صوتهم للرئيس ترمب بشكل مباشر بعد عودته من دافوس وأتوا إلى أمام البيت الأبيض يحتجون على سياسات الرئيس ترمب في مجال الهجرة هناك نقطتان أساسيتان كما يقول لنا المنظمون يحتجون أولا بمناسبة مرور عام على قرار حظر المسلمين سفرا المسلمين للولايات المتحدة يعتبرون هذا القرار عنصريا لا يخدم المصالح الأميركية يفرق العائلات ويضر بأهالي المهاجرين القادمين من الدول المسلمة ثم يحتج هؤلاء أيضا على موضوع الهجرة تسمعون أنهم يتحدثون عن الحائط على الحدود مع المكسيك الذي يريد الرئيس الأميركي أن يبنيه هم الآن يرفضون هذا الحائط يحتجون أيضا في هذه التظاهرة التي ستتحول إلى مسيرة بعد دقائق يحتجون أيضا على مسألة أعداد اللاجئين يقولون أن الولايات المتحدة كانت في السابق تستقبل الآلاف من المهاجرين حوالي ستين ألف وسبعين ألف الآن مع ترمب لا تستقبل أكثر من عشرين ألف لاجئ من مناطق الحروب من سوريا مثلا في العام وهم يريدون زيادة ورفع أعداد اللاجئين القادمين إلى الولايات المتحدة أو التي تستقبلهم الولايات المتحدة كل عام يريدون من هذا الرئيس أن يعود إلى الأرقام السابقة التي كانت تستقبلها امريكا خلال إدارة الرئيس باراك أوباما وفي هذه الأثناء هذه تعتبر مظاهرة صغيرة أمام البيت الأبيض في العاصمة الأميركية لكن الولايات المتحدة شهدت أيضا مجموعة مظاهرات قبل أيام حول نفس الموضوع موضوع المهاجرين وقضايا الهجرة التي بدأت تطرح الآن في عهد الرئيس ترمب بشكل ساخن وبشكل لم يعهد في أي وقت مضى هذا أحد المهاجرين يتحدث الآن ضمن هذه المسيرة التي ستنطلق بعد قليل نحو إدارة الجمارك والحدود وسلطات الهجرة في العاصمة الأميركية واشنطن ناصر الحسيني الجزيرة بواشنطن