تويتر يغلق عشرات الآلاف من الحسابات المشبوهة

25/01/2018
إغلاق شبكة تويتر دفعة جديدة من الحسابات المرتبطة كما تقول بوكالة أبحاث الإنترنت الممولة من الحكومة الروسية جاء في بيان مطول أشارت الشبكة فيه أيضا إلى أنها ستبلغ أكثر من 677 ألفا من مستخدميها بأنهم تعرضوا بشكل مباشر أو غير مباشر لمواد دعائية بثت عبر حسابات مشبوهة يحتمل ارتباطها بالوكالة الروسية تويتر الذي كان أغلق سابقا آلافا من الحسابات للاشتباه في أنها تبث دعاية ممولة من الكرملين عرض في بيانه نماذج من تغريدات بثتها بعض هذه الحسابات خلال الحملة الانتخابية توجه بوضوح الناخب إلى تبني مواقف معارضة لمرشحة الحزب الديمقراطي في الانتخابات هيلاري كلينتون وكان مدراء من شبكات تويتر وفيسبوك وغوغل قدموا معلومات ووثائق إلى الكونجرس في هذا الشأن بناء على طلب من لجان الاستخبارات التي تحقق في التدخل الروسي المحتمل في الانتخابات ويأتي قرار تويتر في هذا السياق لاسيما أن الكونجرس أندر شبكات التواصل الاجتماعي لأنه قد يلجأ إلى استصدار قانون ملزم إذا لم تبادر إلى اتخاذ إجراءات تحول بين المنصات وبين ترويج دعاية مضرة بالبلاد وبموجب ذلك أطلقت الشركات الثلاث تحقيقات داخلية توصلت فيها إلى إلغاء آلاف الحسابات وحث مواد دعائية مرتبطة بشكل مباشر أو غير مباشر في الانتخابات وتبين أنها ممولة من جهات في روسيا كانت أجهزة الاستخبارات الأميركية قد أكدت سابقا أن لديها معلومات بأن روسيا حاولت التأثير في انتخابات الرئاسة الأميركية ويؤيدوا خبراء وأعضاء في الكونغرس ما ذهبت إليه الاستخبارات من أن هدف روسيا لم يكن فقط توجيه الناخبين للتصويت لصالح مرشح معين بل إلحاق الضرر أيضا بالديمقراطية والمؤسسات والنخب الأميركية عموما وتعريض وحدة البلاد وسلامها الاجتماعي للخطر