ترمب يبدي استعداده للإدلاء بشهادته أمام مولر

25/01/2018
دخل التحقيق في احتمال أن تكون روسيا قد تدخلت في الانتخابات الأميركية مرحلة هامة بعد أن صرح دونالد ترمب باستعداده للمثول للمحكمة وقول الحق وجها لوجه أمام المحقق الخاص روبرت مولر فهي شهادة قد تأخذ بالتحقيقات إلى منعطف أقرب إلى حسم الإجابة على السؤال المتعلق باحتمال تواطؤ الرئيس الأميركي في ذلك لكن يبدو أن تصريح ترمب باستعداده للمثول مقسما أن يقول الحق أثار حفيظة محاميه حيث أصدرت أعقاب محامي البيت الأبيض بيانا ذكر فيه أن ترمب تحدث على عجل تعجل قد يكون أحد الأسباب التي جعلت مستشاريه ينصحونه بتحرير شهادة خطية أعتقد أن محامي ترمب يساورهم قلق عميق إزاء احتمال عدم قوله الحقيقة كاملة أمام المحقق الخاص ولو كان ترمب فإن ذلك سيعرضه إلى عقوبة جنائية لإدلائه بمعلومات خاطئة ومن المقرر أن يمثل أيضا أمام مولر ستيف بانن كبير مستشاري ترمب سابقا للإدلاء بشهادته التي ستتركز على أسباب طرد ترمب لكل من جيمس كومي ومايكل فلن وبمعزل عن التحقيقات التي يجريها مولر تجري لجان مختصة في الكونجرس اللجنة القضائية في مجلس الشيوخ تحقيقات مشابهة وكان ملفتا ما قاله السينتور أحد أعضائها من أن كل المؤشرات التي جمعها تحقيقهم تقود إلى الرئيس الأميركي تصريح جاء ردا على سؤال عن مثول وزير العدل الأميركي للشهادة أمام مولر الأسبوع الماضي مطالبا رئيس اللجنة القضائية بتسليم ما توصلت إليه من نتائج الى مولر إن الأسئلة التي وجهها المحقق الخاص لوزير سيشنز يجب أن تشمل ضمنا الرئيس الأميركي فجميع المؤشرات تقود إلى دونالد ترامب أنا أطالب رئيس اللجنة بتسليم كل الوثائق التي بحوزته والمتعلقة بتحقيقنا نحن لدينا أدلة قد تكون مادة هامة لعمل المحقق الخاص ومن بين كبار المسؤولين الحاليين الذين أجرى مولر لقاءات معهم مايكل بانتيو مدير الاستخبارات المركزية الأميركية في مؤشر آخر إلى أن التحقيقات بدأت تأخذ منحى هاما وجد وقفي الجزيرة واشنطن