باكستان تطالب اللاجئين الأفغان بالخروج من البلاد

25/01/2018
ربما لا يظل هذا السوق في بيشاور قائما إذا نفذ قرار إعادة حوالي مليونين ونصف مليون أفغاني إلى بلادهم فقد استقر الأفغان في الإقليم الشمالي الغربي وأسسوا على مدى عقود قضوها في باكستان مصالح تجارية ولم يعرفوا سكنا لهم سواها الخوف والترقب يسيطران على الأفغان والباكستانيين على حد سواء معظم التجار هنا في بيشاور أفغان ومنذ أن بدأ مسلسل عودتهم إلى بلادهم أعمالنا بانخفاض ونتوقع الأسوأ شهدت التجارة بين باكستان وأفغانستان انخفاضا ملحوظا بسبب التوتر بين البلدين ويرى مسؤولون أن رجوع عدد كبير من الأفغان دفعة واحدة سيؤثر سلبا على الباكستانيين سوف تؤثر عودة الأفغان على الصناعات فهم يشكلون أيادي عاملة مدربة جيدا ولديهم معرفة بالآلات المعاناة بدأت قبل تنفيذ القرار لاسيما في قطاع النقل الذي يسيطر عليه بشكل عام الأفغان كان الناس سابقا يتنقلون بحرية لكن انخفض عدد من يعبرون من أفغانستان إلى باكستان إلى أقل من خمسة آلاف شخص هذا أثر كثيرا على قطاع النقل التأثيرات السلبية قد تمتد إلى مجالات أخرى كالمطاعم والإعمار وغير ذلك اسس الأفغان الذين قضوا عقودا في باكستان مصالح اقتصادية وارتبط اجتماعيا مع الباكستانيين لذا قد تكون عودتهم الجماعية إلى أفغانستان تداعيات سلبية على الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية والسياسية