عـاجـل: الخارجية اليمنية: نرفض استمرار تقديم الدعم الإماراتي لقوات المجلس الانتقالي ونجدد المطالبة بإيقافه فورا

تركيا تواصل تأمين المناطق الحدودية مع سوريا

23/01/2018
حشود جماهيرية من مختلف أطياف الشعب شاركت إلى جانب أركان الدولة في تشييع جنازة أول جندي تركي سقط في عملية غصن الزيتون كأنهم أرادوا إظهار وحدة الدولة والشعب أمام العالم في مواجهة ما يعتبرونه إرهابا يهدد أمن مدنهم الحدودية ومؤامرة تهدد الأمن القومي بعض الدول التي نعتبرها صديقة وحليفة لنا تسعى لتأسيس جيش إرهابي قوامه 30 ألف شخص على طول حدودنا وفي هذا الإطار بدأنا عملية غصن الزيتون استنادا إلى حقوقنا التي تضمنها لنا القوانين الدولية للقضاء على هذا الكيان الإرهابي بعد الجنازة عقد أركان الدولة قمة أمنية في العاصمة أنقرة بحثوا فيها آخر تطورات العملية العسكرية وخلاصة أيامها الأولى وخرجوا برسالة للرأي العام الداخلي والخارجي مفادها أن العملية مستمرة حتى تحقيق أمن تركيا وتدمير من يهدده مع احترام وحدة شعب سوريا ومراعاة سلامة المدنيين بالتزامن مع عملية غصن الزيتون اعتقلت قوات الأمن التركية عشرات من أنصار حزب العمال الكردستاني في مدن تركية عدة قالت إنهم يروجون معلومات كاذبة عن العملية ويحرضون أكراد تركيا على التمرد في الداخل يواصل الجيش التركي حشد مزيد من قواته ومعداته وإرسالها إلى منطقة عفرين من أجل تأمين المناطق التي تمت السيطرة عليها ويحظى الجيش هنا بدعم واهتمام واسع منذ سنوات ونحن نعاني من إرهاب القوات الكردية التي كانت تقصفنا باستمرار هنا في القرى الحدودية وكان أفرادها يتسللون عبر الحدود ويهاجمون جنودنا نقف مع دولتنا معنويا وماديا نريدها أن تخلصنا من هذا البلاء الذي تسببت بالرعب لنا دائما يسعى الجيش التركي لتشكيل شريط أمني بعمق ثلاثين كيلومترا داخل منطقة عفرين ولذلك تقوم قواته الخاصة وفرق الاستخباراتي الخاصة به تدعمها المدفعية والطائرات المقاتلة بعمليات تسلل واختراق بين صفوف القوات الكردية لمنع هجماتها على الأراضي التركية عمر خشرم الجزيرة الحدود التركية السورية