الإضراب الشامل يعمّ جميع الأراضي الفلسطينية

23/01/2018
باستثناء المؤسسات الصحية ومرافقها شل إضراب شامل جميع القطاعات الحيوية والمؤسسات الحكومية والتعليمية في الأراضي الفلسطينية بما فيها مدينة القدس المحتلة إضراب جاء رفضا لزيارة مايك بينس نائب الرئيس الأميركي إلى المنطقة وخطابه المنسجم مع تطلعات اليمين المتطرف في الكنيست الإسرائيلي واستمرار لفعاليات التنديد بالقرار الأميركي الأخير بشأن اعتبار القدس عاصمة لإسرائيل ونقل السفارة الأميركية إليها ورغم الأحوال الجوية الرديئة فقد تخللت يوم الإضراب دعوات من القوى الوطنية والإسلامية لتنظيم مظاهرات في مراكز المدن والقرى ضمن فعاليات الغضب الفلسطيني بهدف شحذ الهمم وتنسيق الجهود الداخلية لمواجهة الاحتلال الإسرائيلي وانتهاكاته اليومية الشعب الفلسطيني يملك مخزون هائل لاستمرار الكفاح الوطني وهو صاحب قضية عادلة وشعوب الأرض كلها تساند النضال المشروع الذي يخوضه الشعب الفلسطيني وبالتالي نحن اليوم أمام حقبة جديدة من نضالنا الوطني ستستمر راية الكفاح الوطني المشروع حتى الحرية وحتى الاستقلال للأسبوع السادس على التوالي تستمر قوات الاحتلال في قمع الفلسطينيين الغاضبين على القرار الأميركي إلى جانب الانتهاكات الإسرائيلية عند مناطق الاحتكاك والحواجز العسكرية أسفر أحدثها عن وقوع إصابات بين المحتجين بين محاولات الإدارة الأميركية الرامية لتصفية الحقوق الفلسطينية ورسم واقع جديد ينحاز لمخططات الاحتلال الإسرائيلي التهويدي يصر الفلسطينيون رسميا وشعبيا على مواجهتها على جميع المستويات وإيجاد وسيط دولي يلعب دورا نزيها في عملية السلام المتجمدة سمير أبو شمالة الجزيرة رام الله فلسطين