بدء الأعمال التحضيرية للقمة الثلاثين لرؤساء دول الاتحاد الأفريقي

22/01/2018
عشرات الملفات والقضايا ستكون على طاولة اجتماع الممثلين الدائمين لدول الاتحاد الإفريقي الذي بدأ أعماله في العاصمة أديس أبابا تمهيدا لإجازتها وتحديد ملامح أجندة القمة الإفريقية قمة تواجه هذا العام تحديات متعددة منها الاتفاق على آليات صارمة لمحاربة الفساد إضافة إلى مكافحة الإرهاب والحد من النزاعات المسلحة التي باتت تنهش في جسد القارة وتقويض نموها هناك قمة لمجلس السلم والأمن على مستوى الرؤساء ستعقد يوم قبل القمة نفسها تكون مخصصة لظاهرة الإرهاب والتطرف وكيفية التعامل معها ليس فقط من حيث مساعدة الدول عسكريا وأمنيا لكن كذلك من حيث التعامل مع الجانب المالي والجانب الاجرامي وتبرز أهمية قمة رؤساء دول الاتحاد الأفريقي هذا العام من تناولها لعدد من القرارات المصيرية من أبرزها تفعيل منطقة التجارة الحرة القارية واعتماد برتوكول حرية تنقل الأفراد بين الدول وهي قرارات انتظارها الأفارقة لسنوات لاسيما أنهم كانوا كالغرباء في قارتهم في حين كان الأجانب يتنقلون فيها بكل حرية بحسب مسؤولين أفارقة جفري حرية تنقل المواطنين الأفارقة داخل القارة أحد القرارات التي سيتم تفعيلها في القمة الإفريقية إلى جانب إنجاز الجواز الإفريقي الموحد نتمنى أن تنضم كافة الدول الإفريقية لهذا البروتوكول وأن تفتح حدودها للشعب الأفريقي موجة الكراهية ضد الأجانب لاسيما تجاه الأفارقة لم تغب عن أجندة أعمال القمة حيث اعتمد اجتماع المندوبين الدائمين مشروع قرار لإصدار إعلان رسمي من القمة الإفريقية يدين تصريحات الرئيس الأميركي دونالد ترامب ضد الأفارقة كثيرة هي تحديات القارة السمراء فيما تعترف قمة الاتحاد أحد أبرز المظلات السنوية التي يتم فيها تعميق وحدة وتضامن الدول الإفريقية والتعجيل بتكاملها بكافة المجالات كما هو مأمول الجزيرة أديس أبابا