أكثر من 400 انتهاك بحق الصحفيين بالعراق عام 2017

21/01/2018
بعزيمة وإصرار يعود جلال إلى عمله في غرفة الأخبار بحرقة يروي ما تعرض له على يد السلطات الأمنية في إقليم كردستان العراق الانتهاكات التي تعرضت لها متنوعة منها أحيانا منع التصوير ونقل الخبر من قلب الحدث ضربنا وصودرت معداتنا واعتقلنا حقوق الصحفيين في إقليم كردستان غير محفوظة تردي واقع العمل الصحفي في البلاد يعود إلى أسباب عدة منها الأزمة السياسية والاقتصادية والحرب مع تنظيم الدولة إضافة إلى دخول القوات العراقية والحشد الشعبي المناطق المتنازع عليها في المقابل ترسل طائرات في إقليم كردستان أن مخالفة الصحفيين للقوانين هي السبب في عدم صون حقوقهم كي يحمينا القانون علينا أن نحترمه وعندما يخالف القانون ولا يبقى لنا سند التقارير التي تصدر عن الانتهاكات أكبر مثال على أننا في مرحلة انتقالية من الأمنية إلى المدنية بالرغم من الجهود التي تبذلها مراكز حماية الصحفيين فإن الانتهاكات المسجلة لعام 2017 حسب مركز مترو بلغت أكثر من ضعفي الحالات التي وثقت عام 2016 تصاعد الانتهاكات ضد الصحفيين في إقليم كردستان العراق مؤشرا على حجم التحديات التي تواجه الكوادر الإعلامية خاصة وأن العمل الإعلامي في العراق يفتقر إلى وجود تشريعات ديمقراطية تكفل حرية الاعلام ستير حكيم الجزيرة السليمانية