البرلمان العراقي يفشل في التصويت على قانون الانتخابات

20/01/2018
للمرة الثانية خلال يومين يفشل مجلس النواب العراقي في إقرار قانون الانتخابات بعد أن أخفقت الكتل البرلمانية في تحديد موعد لإجرائها فبعد انسحاب كتلة التحالف الوطني الشيعي يوم الخميس الماضي مع بداية الاقتراع السري انسحبت اليوم كتلة تحالف القوى العراقية السنية فقطعت الطريق بذلك أمام إجراء عملية التصويت بعد أن تسبب انسحابها في اختلال النصاب القانوني لعقد الجلسة خاصة مع قيام كتلة التحالف الشيعية التي تعتبر الكتلة البرلمانية الأكبر بحشد أكبر عدد ممكن من نوابها بعد أن تغيبوا عن جلسة الخميس الماضي الموازنة فهذه تكون نقطة سوداء ومعيبة بحقنا يصر التحالف الوطني على إجراء الانتخابات في الموعد الذي حددته الحكومة وهو الثاني عشر من أيار مايو وهو ما ترفضه الكتلة السنية التي تعتقد أن إجراء الانتخابات في هذا الموعد لن يؤدي إلى انتخابات نزيهة فالكتلة السنية ترى أن وجود أكثر من مليونين ونصف مليون نازح من سكان المدن التي دمرتها الحرب ضد تنظيم الدولة وعدم إعمارها حتى الآن لن يساهم في توفير أجواء صالحة لإجراء الانتخابات عدا عن رؤيتها بأن أحد أهم بنود الدستور هو ضرورة تكافؤ الفرص لجميع العراقيين في المقابل تتخوف الكتل الشيعية من أن يؤدي تأجيل الانتخابات وانتهاء عمر البرلمان إلى فراغ دستوري وهو احتمال قد يؤدي إلى تشكيل حكومة طوارئ لها صلاحيات تنفيذية وتشريعية مطلقة وهو ما قد يتسبب في تداعيات غير محمودة العواقب على مجمل العملية السياسية كحل لهذه الأزمة التي بدأت تضغط كثيرا على مفوضية الانتخابات العراقية دعت كتل برلمانية إلى أخذ رأي المحكمة الاتحادية فيما يتعلق بأحقية مجلس النواب وشرعيته بتأجيل موعد الانتخابات بينما دعا رئيس المجلس رؤساء الكتل البرلمانية إلى عقد اجتماع للبت نهائيا في الموضوع وحسم الأمر في جلسة البرلمان يوم الاثنين المقبل