عُمان.. مساع لتطوير الموانئ وزيادة خدماتها اللوجستية

19/01/2018
تسابق سلطنة عمان الزمن لتطوير موانيها البحرية ورفع كفاءتها لتصبح أكثر جاهزية مستفيدة من موقعها الجغرافي الاستراتيجي أما الهدف فهو تحويل البلاد إلى وجهة عالمية لأنشطة النقل البحري واللوجستي هدف أنفقت الدولة ستة مليارات دولار كي يصبح واقعا ببناء الموانئ الثلاثة في صحار والدقم وصلالة فضلا عن توسعة ميناء السلطان قابوس بمطرح من أجل استقبال السفن السياحية الكبرى أهم نقطة في الموانئ بشكل عام هو عملية تسهيل الإجراءات عملية تأمين الإجراءات من ناحية دخول البضاعة وخروج البضاعة وتسهيلها ورغم تسارع وتيرة إنجاز احتياجات الموانئ من مرافق ومعدات فإن شركات القطاع الخاص مازالت طالب بالمزيد لاسيما الأرصفة ومناطق التخزين المبردة إلى جانب تقليل الإجراءات الروتينية التي تستغرق وقتا طويلا قياسا بموانئ أخرى في منطقة الخليج لازالت بعض الإجراءات معقدة لا زالت هناك يحتاج أن تكون هناك لقاءات بين أصحاب القطاع الخاص وأن يكون هناك لقاء بين الجهات المعنية من الدولة لتذليل الصعاب إيجاد الحلول لنعرف ما هي الفرص المؤتمر الذي نظمته مؤسسة الرؤية أوصى بضرورة إنشاء ممرات بحرية مع الأسواق الصاعدة كالصين والهند وإقامة مزيد من المرافئ المتخصصة لاستقبال السفن والبحوث السياحية كما طالب المعنيون بهذا القطاع لتعزيز الأنشطة الداعمة لنمو الموانئ كالتخزين والتعبئة والتغليف وتحفيز الشباب للعمل في القطاع اللوجستي وإطلاق الحملات التسويقية للموانئ العمانية وتعمل السلطنته على تبني أفكار مبتكرة تساعد على استخدام التكنولوجيا في النقل البحري فضلا عن الاستفادة من تطبيقات تقنية المعلومات في إدارة سلاسل للإمداد وتطوير الموانئ لتصبح أكثر كفاءة خلال السنوات المقبلة أحمد الهوتي الجزيرة مسقط