السودان يعلن استعداده لأي تهديد على حدوده

19/01/2018
هنا آخر نقطة على الحدود السودانية الإريترية تكاد تتوقف الحركة تماما في هذا المعبر الذي كانت تنشط فيه التجارة الحدودية وحركة المواطنين من البلدين بعد إغلاق السودان معابره مع إريتريا على خلفية ما قال انه لتهديدات أمنية من مصر وإريتريا قريبا من هذا المعبر وخلف ذلك الجبل داخل إريتريا تؤكد السلطات هنا وجود مجموعات من المعارضة السودانية وحشود من القوات الإريترية السلطات في الولاية وفي ظل حالة الطوارئ المعلنة أكدت جاهزية القوات المنتشرة على الحدود للتصدي لأي تهديد محتمل بيد أنها قطعت في الوقت ذاته باستقرار الأحوال الأمنية بعد الحشود العسكرية التي وصلت إلى الولاية لا يخفى على أي فرد يعني المتتبع لما يدور من الناحية الأمنية أن هنالك بعض المهددات يعني لا تخفى على إنسان لكن أنا أقول وأجزم الآن بفضل الله الأمن مستتب في ولاية كسلا وكل القوات الحمد لله يعني موجودة ومترابطة ومستعدة لأي خطر ومع أجواء الاستنفار ومظاهر الوجود الأمني والعسكري غير المعتاد هنا وهناك يعيش الأهالي داخل المدينة حالة من الترقب تصاحبها مشاعر الدعم والمؤازرة بينما دعا آخرون الحكومة إلى الاهتمام بالوضع الاقتصادي بالقدر ذاته الذي توليه للوضع الأمني في المنطقة وبعد وصول تعزيزات من الجيش السوداني والدعم السريع إلى الولاية هذا الأسبوع باشرت هذه القوات الانتشار على امتداد الحدود السودانية الإريترية الممتدة لأكثر من ثلاثمائة كيلو متر في مشهد أعاد أجواء التوتر لمنطقة هدأ صوت الرصاص لسنوات عدة أحمد الرهيد الجزيرة قرب الحدود السودانية الإريترية