هذا الصباح-رغم التشاؤم.. نساء كولومبيا بمناجم الزمرد

17/01/2018
بات بإمكان النساء الكولومبيات العمل في مناجم الزمرد الواقعة شمالي العاصمة بوغوتا وقد يتساءل المرء لماذا منعن أصلا المنع عدة عقود ليس رأفة بالنساء ولا خوفا عليهم من مصاعب هذه المهنة الشاقة نبع قرار المنع من عمق الثقافة المحلية فالمناجم تقع في مناطق السكان الأصليين حيث تسود بعض القناعات الغريبة ومنها أن النساء يجلبن حالظ السيئ إذا دخلن مناجم الزمرد وعليه حرم على النساء دخول المناجم والانتظار في الأعلى لأداء دور مختلف تماما يتمثل في نبش ركام المناجم بحثا عن أي قطع زمرد افلتتها أيدي الرجال هذا الدور تقلص كثيرا بعد إدخال تقنيات جديدة في المناجم تضمن التقاط كتل الزمرد الصغيرة قبل الكبيرة الغي قانون المنع قبل عامين بعد حملة منظمات نسوية وحقوقية وأخيرا غاصت النساء في أعماق المناجم يعملن جنبا إلى جنب الرجال وهن اكثر سعادة كولومبيا ثلثي إنتاج العالم من الزمرد ما يعني حاجتها للمزيد من الأيدي العاملة الخشنة والناعمة على حد سواء