الحريات في العالم 2018

16/01/2018
تقرير فريدوم هاوس لعام 2018 ذكر أن الديمقراطية في العالم في تراجع مستمر عام 2017 وللسنة الثاني عشر على التوالي شكل بامتياز عام الانخفاض في مستوى الحرية والديمقراطية عبر العالم 71 دولة أبرزها تركيا وفنزويلا وبولندا وتونس رصدت فيها فريدوم هاوس وفقا للمؤشر العالمي للحريات انخفاضا في معايير الديمقراطية بينما ذكرت المنظمة أن خمسا وثلاثين دولة فقط سجلت فيها بعض المكاسب تقرير فريدوم هاوس وهي مؤسسة مراقبة مستقلة تهتم بنشر الحرية في أنحاء العالم يقوم على قياس الحقوق السياسية والحريات المدنية مائة وخمسة وتسعين دولة وخمسة عشر إقليما ويتم فيه منح كل دولة أو إقليم تصنيفا يتراوح بين 1 و7 انطلاقا من الأكثر حرية إلى أقلها مثلا في هذا العام سجلت فريدوم هاوس توافر الحريات بشكل كامل في ثمان وثمانين دولة بينما كانت جزئية في ثمان وخمسين دولة ومنعدمة في 49 وسجلت المنظمة أن من بين ما وصفتها ببؤر الفساد والقمع للحريات في العالم هناك دول كإيران وفنزويلا وكوريا الشمالية ومصر والإمارات وكذلك المملكة العربية السعودية فالسعودية انتقدها التقرير الحقوقي فريدوم هاوس مشيرا بالخصوص إلى توسيع صلاحيات ولي العهد محمد بن سلمان وحملة الملاحقات والاعتقالات التي قام بها وشملت أمراء ونخبا سياسية ورموزا في عالم المال والأعمال بالمملكة كما سجلت فريدوم هاوس هذا العام انخفاضا في مستوى الحريات في بعض الدول العربية منذ بداية ما يسمى بالربيع العربي عام 2011 وذكرت تونس تحديدا وبحسب مؤشرات فريدوم هاوس فإن دولا كسوريا ومصر والإمارات والسعودية والصومال والسودان وليبيا من بلدان العالم العربي تعد من الدول التي تعيش مستوى متدنيا من الحرية وفق مقاييس المنظمة