أوروبا: لا بديل عن الاتفاق النووي مع إيران

11/01/2018
أوروبا متمسكة بشدة بالاتفاق النووي مع إيران رسالة سعى اجتماع في بروكسل لممثلة السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي ووزراء خارجية فرنسا وألمانيا وبريطانيا مع وزير الخارجية الإيراني توجيهها في المقام الأول للرئيس الأميركي دونالد ترامب استلزم الوصول إلى هذا الاتفاق عقدا كاملا ولا تريد أوروبا أن تذهب الجهود التي بذلت لتحقيقه أدراج الأهواء المتسرعة للرئيس الأميركي يحشد الأوروبيون الدعم لصالح الاتفاق ويريدون للاجتماع أن يؤكد ضمان التنفيذ الكامل والمستمر على الجهة المقابلة فيقف ترمب رافضا للاتفاق النووي الذي رعاه سلفه باراك أوباما ويفترض أن يعلن في وقت قريب ما إذا كان سيعيد فرض عقوبات اقتصادية على طهران كانت علقت بعد تفكيكها منشآت لتخصيب اليورانيوم بموجب الاتفاق التاريخي ترامب كان أحال الاتفاق إلى الكونغرس لمعالجة ما وصفها بالعديد من نقاط الضعف العميقة فيه علما أن مهلة الإبقاء على رفع العقوبات عن إيران تنتهي يوم الجمعة مصلحة هائلة تراها أوروبا في الإبقاء على اتفاق وقع قبل أكثر من عامين مع طهران وخفض التوتر معها بينما لا يرى فيه ترمب سوى أحد أسوأ الاتفاقات التي أبرمها الأميركيون