هذا الصباح-تقنية جديدة لحل مشكلة تشوهات العيون

08/09/2017
صناعة لا يتقنها غير 12 أخصائيا في صناعة العيون الصناعية في أستراليا وجيني جيلن واحدة منهم مهنة تحتاج إلى فنان حرفية نحت ورسم لأن مهارة الصناعة العين الصناعية فريدة من نوعها وكل عين تحتاج إلى مواصفات بمقاسات خاصة تتلاءم وعين المريض ليس هذا فقط فكل قالب ينحت على حدى ويرسم ويلون يدويا وتنهمك جني لهذه المهنة المضنية لتحسين صورة المرضى الذين يعانون من تشوهات في عيونهم ورفع معنوياتهم وإعطائهم الإحساس بالرضا عن أنفسهم وعملها الفني الحالي صنع عين للطفلة هايلي مور التي ولدت بتشوه خلقي في عين واحدة تعلمت جيلن الحرفة من والدتها وتقول إن تعلمها يحتاج إلى أربع سنوات من التدرب وأربع سنوات أخرى من العمل مع خبير في صناعة العيون وهي تأمل حاليا في تدريب حرفيين لصناعة العيون في الدول النامية في النهاية ستلحق التقنية بركبنا وأنا متأكدة من ذلك قد يتمكن الناس في يوم ما من استنبات عيونهم لا أحد يعلم ولكن ربما من الخلايا الأساسية وترى أن حرفتها مهمة بتمكين هؤلاء الأشخاص في حياتهم الاجتماعية