تركيا تفتتح بالصومال أكبر قاعدة عسكرية خارج حدودها

30/09/2017
منذ سنوات ودور تركيا يتنامى في الصومال خاصة في المجالات الإنسانية والسياسية والتنموية لكنه اتخذ هذه المرة بعدا آخر بانفتاح أكبر معسكر تدريب للقوات الصومالية معسكر يأتي في إطار الجهود المبذولة من قبل الدولة التركية لمساعدة الصومال في إعادة بناء قواته بعد تركيا تعتبر هذه القاعدة التدريبية الأكبر من نوعها خارج البلاد نحن كحكومة تركيا وجيشها مصممون على تقديم كل الدعم اللازم وكل ما يتوفر لنا للأشقاء في الصومال ويهدف المعسكر الذي استغرق تشييده أكثر من سنتين إلى بناء قوات مدربة على المهارات القتالية وتزويدها بالمعدات اللازمة بالإضافة إلى تخريج مسؤولين عسكريين أكثر تنظيما واستعدادا وهو أمر قد يساعد الحكومة الصومالية في التغلب على المشاكل الأمنية أكبر عقبة تعترض الحكومة الصومالية هي الانفلات الأمني والإرهاب من أجل ضبط الأمن والاستقرار ودحر الإرهاب لابد من جيش صومالي مؤهل هذه القاعدة ستمكننا من تحقيق هذا الهدف وتزامن إنشاء معسكر مع تحديات أمنية تواجهها الحكومة الصومالية متماثلة في تهديدات حركة شباب المجاهدين وسوء الأوضاع الاقتصادية الذي يعرقل محاولاتها لإعادة بناء قواتها مع المشاكل التي عانيناها خلال الفترة الماضية عدم القدرة على تجهيز وتسليح مجندين بعد تدريبهم الأشقاء الأتراك يوفرون لنا في هذه القاعدة التدريب والتسليح معا يعاني الصومال منذ عام 91 من القرن الماضي من هشاشة المؤسسات العسكرية وذلك ما جعل الحكومة الصومالية تعتمد على القوات الإفريقية في حماية المواقع المهمة وتأمين المقار الحكومية هو أول معسكر تدريب من نوعه من حيث المساحة وتجهيز وتأمل الحكومة الصومالية أن يكون عاملا مساعدا لتأهيل الجيش الصومالي ورفع قدراته كي يتمكن من تحمل مسؤولية الأمن في البلاد عمر محمود الجزيرة مقديشو