هذا الصباح-نساء في فنزويلا يبعن شعرهن للاستعانة بثمنه

29/09/2017
كريسيتاي امرأة فنزويلية تبلغ من العمر ثلاثين عاما هي ربة منزل وأم لأربعة أطفال اضطرت لبيع شعرها أكثر من مرة من أجل شراء الطعام والدواء اطفالي أولا وبعد ذلك يأتي شعري الشعر ينمو مجددا ابنتها التي تبلغ أربعة عشر عاما هي الأخرى شعرها لمساعدة أسرتها توفير الطعام وفي مقابل هذا لم تحصل سوى على 20 دولارا لاشك أنه مبلغ زهيد لكنه على الأقل يكفي لمساعدة هذه العائلات الفقيرة في تأمين قوتها اليومي فالحد الأدنى للأجور الشهري الذي تحصل عليه المرأة العاملة في فنزويلا يبلغ نحو ستة دولارات مبلغ لا يكفي لإعاشة كثير من العائلات ويستخدم الشعر المباع في صنع وصلات لتطوير شعر النساء أو عمل شعر مستعار وتشتريه وتبيعه مؤسسة محلية بينما تقوم النساء بالسفر إلى كولومبيا لبيع شعرهم بسعر اعلى قد تكون فكرة بيع الشعر غريبة أو جريئة في كثير من المجتمعات إلا أنها هنا من أجل تأمين الحد الأدنى من الحياة الكريمة