هذا الصباح- سماع.. مهرجان للموسيقى في القاهرة

28/09/2017
إنه تداخل الفرق الفنية في حوار بديع يبرز جماليات ومقامات الفن انها ترانيم تتغنى بها هذه الفرقة الجزائرية إلى جانب أخرى إندونيسية لتبرز معها مهارة وأداء المنشدين خلال الدورة السابعة للمهرجان الدولي للإنشاد الديني والموسيقى الروحية الملتئم في القاهرة هناك اصبح له نكهة خاصة ونكهة ليست عالمية فقط ولكنها ترتبط بوجدان الانسان في كل مكان بغض النظر عن اللغة تعرفي إنجليزي فرنساوي عربي لا ما فيش لغة هو في تواصل انساني منذ اللحظة الأولى منشدون من كنائس يقفون إلى جوار موسيقيين صوفيين من مختلف بقاع العالم جاؤوا لتقديم مثل هذه العروض التي تفاعل معها الجمهور في أجواء روحية خالصة ويهدف المهرجان إلى تسليط الضوء على أهمية التعايش بين الأديان فضلا عن تقوية الرابط بين جميع الشعوب بصرف النظر عن اللغة دول من شتى بقاع العالم تشارك في المهرجان ومن بينها الجزائر المغرب وتونس ونيجيريا والأردن والصين مهرجان يتواصل على مدى سبعة أيام في عدد من الفضائيات الأثرية من بينها الكاتدرائية المرقصية بالعباسية