عـاجـل: رويترز: ليتوانيا تعلن تسجيل أول إصابة بفيروس كورونا

موسكو تبدأ إجراءات إغلاق قنصليتها بسان فرانسيسكو وتهدد بالرد

02/09/2017
ما بدا أنه دخان حريق في القنصلية الروسية في سان فرانسيسكو ما هو إلا أدخنة ناجمة عما قالت موسكو إنها تدابير استعدادا لإغلاق المبنى تدابير يبدو أنها تشمل وثائق أو أوراقا تحرق على عجل قبل اقتحام مكتب التحقيقات الفيدرالي للمبنى والاقتحام وصف من الخارجية الروسية علقت به على قرار واشنطن إغلاق هذه القنصلية ومعها مجمعين دبلوماسيين في نيويورك وواشنطن وأماكن إقامة الموظفين الروس مع مهلة يومين بإخلاء المباني لا حصانة إذن فالدبلوماسيون الروس سيبعدون عن أماكن إقامتهم لمدة تصل إلى اثنتي عشرة ساعة إجراءات تزعج الروس فينددون يتهمون واشنطن بتصعيد التوتر على لسان وزير الخارجية لافروف حين أكد أن لبلاده الحق في رد ستحتفظ موسكو به ريثما تمحص الأوضاع وإذ يعفي لافروف إدارة ترمب من المسؤولية يتهم الكونجرس ومعه الطبقة السياسية الأميركية بإيصال الأمور إلى هذا المأزق يريدان أي الكونجرس والطبقة السياسية تكبيل ترامب بحجة تدخل روسي مفترض أو صلات له بروسيا على ما يرى لافروف واشنطن التي تضمنت إجراءاتها كذلك وقف منح التأشيرات إلى الروس تبرر قرارها بأنه اتخذ على مبدأ المعاملة بالمثل وتقصد هنا أنه رد على تقليص موسكو عدد الموظفين في السفارة الأميركية بموسكو وهو قرار كانت روسيا اتخذته ردا على عقوبات أميركية صدق عليها الكونجرس في يوليو الماضي لم يتوقف التدهور في علاقات البلدين منذ تصاعده عقب ضم روسيا لشبه جزيرة القرم عام 2014 ولا يبدو أنه سينتهي مع قضية كبرى تؤرق مكتب التحقيقات الفيدرالي وهي التدخل الروسي المفترض في الانتخابات الأميركية وسواء توقف التدهور عند هذا الحد أو تصاعد تبدو آمال التقارب التي أثارتها إدارة ترمب وصولها إلى البيت الأبيض وتلقفها المسؤولون الروس بترحيب كبير وكأنها تبددت مع تصاعد دخان القنصلية الروسية في سان فرانسيسكو التي يتأهب مكتب التحقيقات الفيدرالي ويستعد لاقتحامها