هذا الصباح- عيد المسنين في اليابان

19/09/2017
أكثر من مئتي مسن اجتمعوا في وسط مدينة طوكيو ومارسوا الرياضة البدنية إنه يوم المسنين في هذا البلد تقفل جميع المؤسسات الرسمية تكريما للمواطنين المسنين الهدف من ذلك هو البر بكبار السن والتعبير لهم عن الحب والاحترام والتقدير وهو الأمر الذي يعد من القيم الأصيلة التي تضرب بجذورها في عمق ثقافة وتقاليد المجتمع الياباني يدرك المجتمع وتحديدا المسنون فيه ان الشيخوخة السعيدة تقوم على أساس الصحة الجيدة فبحسب وزارة الشؤون الداخلية والاتصالات اليابانية فإن عدد السكان الذين تتراوح أعمارهم بين 90 عاما أو أكثر وصل إلى أكثر من مليوني شخص وهو الأعلى في تاريخ البلاد رعاية المسنين وملء وقت فراغهم يختلف من بلد إلى آخر ولعل بعض الدول تتخذ من اليابان مثالا لها لأهمية احترام وتعزيز حياة المسن