تسلسل تاريخي لاتفاقيات المصالحة بين فتح وحماس

17/09/2017
ومنذ أحداث الانقسام الفلسطيني التي وقعت في عام 2007 تم توقيع عدة اتفاقيات للمصالحة بين طرفي الأزمة الداخلية الفلسطينية بداية من فبراير شباط 2007 في مكة المكرمة حين وقعت حركتا حماس وفتح برعاية سعودية على اتفاق مصالحة لم يصمد سوى أسابيع قليلة ثم جاءت أحداث يونيو حزيران من العام نفسه لتؤول معها السلطة لحماس على كامل قطاع غزة بعد عامين على الانقسام وتحديدا في أوائل عام 2009 أي في أعقاب الحرب الإسرائيلية أعدت القاهرة ما باتت تعرف بالورقة المصرية وطرحتها في سبتمبر أيلول من العام نفسه لكنها لم تؤتي ثمارها في مايو أيار من عام 2011 وقعت الفصائل الفلسطينية في القاهرة ورقة مصرية تحت اسم وثيقة الوفاق الوطني للمصالحة وإنهاء الانقسام الفلسطيني وفي العام الذي تلاه وتحديدا في فبراير شباط من عام 2016 وقعت حركة فتح وحماس في الدوحة برعاية أمير قطر على اتفاق يرمي إلى تسريع وتيرة المصالحة الوطنية الفلسطينية وفي إبريل نيسان عام 2014 وبعد اجتماعات في مخيم الشاطئ للاجئين الفلسطينيين غرب غزة تم التوصل لما عرف بأهم اتفاقات المصالحة بين حركتي حماس وفتح تشكلت بموجبه حكومة توافق فلسطينية على أن تجرى بعد ذلك بستة أشهر انتخابات عامة لكن ذلك لم يحدث عقدت حركتا فتح وحماس عدة لقاءات في العاصمة القطرية وتوصلتا في نهايتها إلى ما سمي بتصور عملي لتحقيق المصالحة وإنهاء الانقسام الفلسطيني لكن شيئا لم يتغير على الساحة الفلسطينية بعد تلك اللقاءات