البارزاني يتمسك بالاستفتاء والعبادي يلوح بالقوة

16/09/2017
الحماس للمشاركة في التجمع الجماهيري المؤيد للاستفتاء في كردستان العراق دفع هؤلاء للتوجه مبكرا إلى ملعب دهوك الدولي حتى ضاقت جنباته بعشرات الآلاف ومع اقتراب موعد الاستفتاء المقرر في الخامس والعشرين من سبتمبر الجاري أخذت مواقف رئيس إقليم كردستان العراق منحى تصاعديا في رفض مطالبات دول الجوار ودول غربية بالتراجع عن الاستفتاء أو تأجيله الأكثرية السياسية بدعة يريدون بها محاربة إرادة الشعب الكردستاني ونحنا نعاهد شعب كردستان ودماء شهدائنا ان لا تنكسر إرادتنا أمام إرادة أحد ومن الآن فصاعدا ليس هناك أي اعتبار لقرارات البرلمان العراقي الشوفيني مواقف لاقت استحسانا في صفوف أنصار البارزاني وتردد صداها في أوساطهم مصرون على إجراء الاستفتاء في موعده الخامس والعشرين من الشهر الجاري رغم الرفض الدولي الذي لا يبالون به حتى الآن لعبة شد الحبل مستمرة بين بغداد وأربيل ونذر التصعيد السياسي بين إقليم كردستان العراق وبين الإقليم ودول الجوار تلوح في الأفق من دون أن تتبدى ملامح توافقين من شأنه نزع فتيل هذه الأزمة يزداد المشهد سخونة في إقليم كردستان العراق كلما اقتربنا من موعد الاستفتاء في الخامس والعشرين من الشهر الجاري وتزداد معه المواقف الرافضة لتأجيله بالرغم من الضغوط الداخلية والدولية على إقليم كردستان العراق أحمد الزاويتي الجزيرة