هذا الصباح- تشاد في ذيل قائمة التنمية البشرية

12/09/2017
زعزعة الحروب والنزاعات استقرار سكان هذه المناطق في بحيرة تشاد ويواجه السكان هنا صعوبات في تحسين نمط عيشهم قليل من الأطفال يذهبون إلى المدرسة يتنقلون من البيت إلى المدرسة في هذه القوارب بالنسبة لبحيرة تشاد تحديدا فالوضع صعب جدا عشر الأطفال فقط يلتحقون بالمدرسة وقليل منهم يكملون المرحلة الابتدائية من التعلم مشاكل التعليم في تشاد لا تقتصر على منطقة بحيرة تشاد ينقص المدارس في كل الأقاليم المرافق الأساسية أولياء التلاميذ في هذه المدرسة من بناء هذا الفصل الدراسي وهم يتكفلون بالإنفاق على المدرس الوحيد فيها مرافق المدرسة بنيت من المواد المتوفرة هنا في هذه المنطقة تعول فاطمة أحمد أسرتها المكونة من سبعة أطفال اثنان منهم فقط التحق بالمدرسة بينما يساعدها الخمسة الآخرون في الأعمال المنزلية وتقول إنها لا تستطيع تحمل نفقات تعليم كل أطفالها السبعة المعاش أصبح قليل ونفتقر إلى الماء أيضا والقرية ليس بها مستشفى كل هذا نحن في حاجة إليه انظر إلى البيت الذي يدرس فيه أطفالنا إنه من القش نحن في حاجة إلى غرفة يدرسون فيها أطفالنا تصنف تشاد ضمن عشر دول تقبع في ذيل قائمة التنمية البشرية في العالم وتقول يونيسيف إن نصف الأطفال في تشاد لا يلتحقون بالمدارس ونصفهم يتوقف عن مواصلة التعلم بعد المرحلة الابتدائية فضل عبد الرزاق الجزيرة