فلسطينيون يفتتحون مدرسة هدمها الاحتلال في بيت لحم

10/09/2017
وأخيرا عاد طلبة مدرسة جب الذيب في بيت تعمر شرق بيت لحم إلى مقاعد الدراسة بعد ثلاثة أسابيع على هدم الجرافات الإسرائيلية مدرستهم اليوم نعود من جديد حتى نبني هذه المدرسة ونؤكد على ضرورة استمرار المسيرة التربوية وعلى رفضنا للسياسات القمعية الإسرائيلية وعلى إصرارنا كفلسطينيين لإعلاء راية العلم والمعرفة والتأكيد على الثبات الفلسطيني على أرضه من حقه كأي شعب من شعوب الأرض أن يبني مدارسه عشرات من ناشطين لجان المقاومة الشعبية تمكنوا خلال ساعات من إعادة بناء خمس غرف صفية في محاولة لحماية ممتلكات الفلسطينيين وأطلقوا عليها مدرسة التحدي رقم 5 لهيئة مقاومة الجدار والاستيطان إلى جانب أهلنا والمواطنين في هذه المناطق المناطق المهددة من قبل الاحتلال سواء أكان ذلك في منازلهم ومدارسهم في ممتلكاتهم لكي ندافع عنهم ومع اليوم الأول للعام الدراسي الجديد علت أصوات طلبة المدرسة وعددهم نحو خمسة وستين من القرى المجاورة لقرية تعمر وكانت وزارة التربية والتعليم رصدت خلال النصف الأول من العام الجاري أكثر من 172 اعتداء إسرائيليا على اثنتين وخمسين مدرسة في الأراضي الفلسطينية بينما تعرض أكثر من 60 ألف طالب وطالبة وموظفين التربويين إلى اعتداءات إسرائيلية منها القتل والإصابة والاعتقال والتشريد والإقامة الجبرية تبرهن إعادة تشييد هذه المدرسة في زمن قياسي رغم استمرار التهديد الإسرائيلي بهدمها مرة أخرى حسب الفلسطينيين على صلابة المقاومة وإصرار الأجيال على التسلح بالعلم في وجه الدمار والاحتلال سمير أبو شمالة الجزيرة بيت لحم فلسطين