اليابان تحيي ذكرى القصف الذري على هيروشيما

06/08/2017
دقيقة صمت أداها آلاف الأشخاص في نفس التوقيت الذي شهد قبل 72 عاما إسقاط أول قنبلة ذرية على مدينة هيروشيما في الأيام الأخيرة من الحرب العالمية الثانية دقيقة صمت بالقرب من موقع سقوط القنبلة قصدوا بها تخليد ذكرى ضحايا أول استخدام للأسلحة النووية ضد البشر ونتج عنه مقتل عشرات الآلاف من السكان على الفور وبنهاية عام 1945 بلغ إجمالي القتلى نحو 140 ألف شخص هنا في مدينتي هيروشيما أجدد تعهدي للقيام بكل ما يمكن من أجل عالم خال من الأسلحة النووية ومن أجل السلام الأبدي وادعوا أن يعم السلام أرواح الضحايا القنبلة النووية وأسرهم الشجاعة والقت الولايات المتحدة بعد ثلاثة أيام من قنبلة هيروشيما قنبلة ذرية ثانية على مدينة ناغازاكي في التاسع من آب أغسطس 1945 واستسلمت اليابان في الخامس عشر من نفس الشهر الأمر الذي أنهى الحرب العالمية الثانية يأتي احتفال هذا العام بعد تبني 122 بلدا عضوا في الأمم المتحدة للمعاهدة الأولى لحظر الأسلحة النووية حظرا شاملا عمدة هيروشيما أشاد بتبني المعاهدة وتعهد بأن يواصل سعيه لإحلال السلام في العالم أتعهد وكل الناس في العالم للقيام بكل ما في وسعنا لإزالة الأسلحة النووية التي نعتبرها الشر المطلق الذي يتحدى سلام العالم غير أن اللافت أن اليابان رفضت الانضمام إلى معاهدة حظر الأسلحة النووية مصطفة بذلك إلى جانب الدول الحائزة على الأسلحة النووية وغيرها من حلفاء الولايات المتحدة الدولة التي قررت استخدام أول قنابلها الذرية على اليابان