اتفاق مصري سوداني لتخفيف التوتر وتجاوز العقبات

03/08/2017
جولة جديدة من المباحثات في الخرطوم بين السودان ومصر وسط توتر بين البلدين في قضايا حدودية فضلا عن ملفات معلقة كالتجارة والحريات الاربع الخاصة في التملك والتنقل والإقامة والعمل الطرفان قدما في ختام المباحثات استعراضا عاما للقضايا الثنائية دون الحديث عن اتفاق حولها ياتي اجتماعنا اليوم استمرار لمسعانا المشترك والمستمر لأن نناقش بكل الصراحة والوضوح والشفافية كل ما يتعلق بعلاقتنا الثنائية الثنائية في كافة المجالات وطرح كافة وتقديم كافة الحقائق والعمل على حل كافة ما يطرء من مشكلات وزير الخارجية السوداني دعا إلى مفاوضات صادقة وشفافة لحلحلة قضايا عالقة ترتبط بالأمن وحرية تنقل المواطنين بين البلدين وقضايا أمنية تتعلق بدعم حركات معارضة والاعتداء على معدنين في حلايب ممتلكات المعدنين السودانيين تقابلها بعض الإشكالات الإدارية التي يجري حلها الآن في إطار توجيهات ورئيس مجلس الوزراء في مصر والاتفاق الذي تم بيننا في إطار هذه اللجنة ناقشنا قضية سد النهضة واتفقنا على أننا سنمضي من أجل حل أي إشكالات يمكن أن تكون قائمة التعاون الإستراتيجي ولجنة المنافذ الحدودية هو تطورات الأوضاع في المنطقة نقاط بحث بين السودان ومصر غير أن التوصل إلى اتفاق حولها يعد تحديا في ظل الخلافات السياسية التي تلقي بظلالها على المباحثات في كل مرة وبينما تنعقد هذه المباحثات في الخرطوم امتعاضها من القبضة المصرية على مثلث حلايب محل النزاع وتشديد الحراسة على الحدود رسمتها بنفسها دون اتفاق كما يتهم السودان السلطات المصرية بمضايقة مواطنيه في حلايب حيث تم الاعتداء مؤخرا على سودانيين يعملون في التنقيب عن المعادن وقتل اثنان منهم الأوضاع على الأرض لا تشير إلى قرب اتفاق أو تفاوض على منطقة يتحاشا الطرفان الحديث عنها وترى الخرطوم أن مصر تتمدد فيها فعلا الطاهر المرضي الجزيرة الخرطوم