كركوك تقرر المشاركة بالاستفتاء والعرب والتركمان يقاطعون

29/08/2017
في خطوة قد تفجر الأوضاع في محافظة كركوك العراقية صوت مجلس المحافظة على قرار بالانضمام إلى الاستفتاء الذي يعتزم إقليم كردستان العراق إجراءه في الخامس والعشرين من سبتمبر أيلول المقبل بهدف الانفصال عن الدولة العراقية كركوك تلك المحافظة متنوعة ما بين أكراد وعرب وتركمان تبدو وكأنها تريد اللحاق بالإقليم الكردي في خطوته الانفصالية وهي تخضع بحكم الأمر الواقع للسيطرة الكردية التصويت على القرار جاء بأغلبية 24 صوتا مؤيدا لانضمام كركوك الاستفتاء حيث أقر مجلس المحافظة تقديم طلب رسمي للمفوضية العليا للانتخابات الكتلتان التركمانية والعربية في المجلس لم يكن بوسعهم سوى مقاطعة الجلسة وتقديم خطاب احتجاجي رسمي لرئاسة المجلس قرار مجلس كركوك منح زخما ودعما معنويا كبيرا لأربيل التي تواجه معارضة دولية وإقليمية واسعة لقرار الاستفتاء وكان وزير الخارجية الأميركي قد طلب من مسعود البارزاني زعيم الإقليم تأجيل هذه الخطوة بينما قالت تركيا إن الاستفتاء غير صائب ولابد من التراجع عنه فيما اعتبرته إيران مخطط أميركي لتقسيم المنطقة وبينما تراقب حكومة بغداد المنشغلة في غبار المعارك ضد تنظيم الدولة التطورات يتوجس فهي تصر على رفض محاولة الإقليم الانفصال وترى في الوقت ذاته أن كركوك هي محافظة متنوعة وتضم ثلاث أقليات ولا يجوز أن تخضع لسيادة كردية ويبدو أن قدر كركوك أن تبقى محل نزاع بين بغداد وأربيل بانتظار ما ستفرضه الوقائع على الأرض