آبل تلغي تطبيقات مصممة ومستخدمة في إيران

27/08/2017
شركة آبل تسحب من متجرها الإلكتروني تطبيقات بارزة مصممة ومستخدمة في إيران في تفاصيل الإجراء ألغت الشركة الأميركية نحو عشرة تطبيقات إيرانية واسعة الاستخدام وبعثت برسالة إلى مطوريها مفادها أن هذا الإجراء يأتي بسبب العقوبات الأميركية المفروضة على إيران مطوري التطبيقات أكد أن الشركة لم تقدم ردودا واضحة على طلباتهم واستفساراتهم الإجراء الذي قامت به ابل كان كفيلا بإحداث جدل واسع واحتجاجات بين المستخدمين الإيرانيين وانتشر على إثره وصم عبر مواقع التواصل الاجتماعي يطالب الشركة بوقف إزالة التطبيقات الإيرانية كما نشرت عريضة عبر موقع تويتر تطالب رئيس آبل تيم كوك بالعودة عن قرار سحب التطبيقات الإيرانية وقد جمعت العريضة أكثر من أربعة آلاف وستمائة توقيع في يومين وزير الاتصالات الإيراني بدوره انتقد آبل وقال أن احترام حق المستخدمين مبدأ أساسي لم تحترمه الشركة وأضاف أن تكنولوجيا المعلومات يجب أن تستخدم لتحسين حياة الناس وجعلها مريحة أكثر وليس وسيلة تمييز بين الدول متوعدا بملاحقات قضائية في هذه القضية وعلى الرغم من أن شركة أبل لا تملك مكتبا تمثيليا في إيران وتعد غالبية منتجاتها هناك مهربة سمحت السلطات الإيرانية مؤخرا لشركات عدة باستيراد منتجات أبل بشكل قانوني ويقدر عدد مستخدمي هاتف آيفون الذي تنتجه آبل بنحو ستة ملايين شخص داخل إيران وغالبا ما يقوم مطوري التطبيقات الإيرانيون بتسجيل تطبيقاتهم على متجر آبل في بلد آخر لتجنب العقوبات الأميركية