عـاجـل: منظمة الصحة العالمية: تنقل الناس وسفرهم بشكل يومي يعني مواجهة مخاطر دائمة لانتشار الفيروس

الأمم المتحدة تحمل سلطات ميانمار مسؤولية حماية السكان

26/08/2017
كانت نوبة العنف في ولاية أراكان في ميانمار يوم الجمعة لافتة للنظر مقتل العشرات من الروهينغا في يوم واحد ليس بالأمر غير المعهود في ذلك البلد ولكن سقوط اثني عشرة من قوات الأمن قتلى في هجمات مسلحة يعتبر تطورا جديدا إذا صحت رواية السلطات سرعان ما بدأ جيش ميانمار يتحدث عن جهاديين وإرهابيين متطرفين مسلحين حاصروا نقاطا أمنية ولم يتأخر عن شن غارات على مناطق في شمال ولاية أراكان قتل فيها العشرات الروهنغيا المسلمين ولكن الأمم المتحدة حملت السلطات أولا المسؤولية عما يقع الأمين العام يؤكد من جديد على أهمية معالجة الأسباب الجذرية للعنف ولاسيما المسائل المتصلة بالهوية والمواطنة والحد من التوترات بين الطوائف ويحث بقوة جميع الطوائف في ولاية راخين على اختيار طريق السلام ويشدد الأمين العام على ضرورة حماية قوات الأمن للمدنيين في كل الأوقات وكانت وسائل الإعلام تناقلت خبر نشوء تنظيم اسمه جيش تخليص الروهنغيا في أراكان في أكتوبر الماضي في جبال مايو على حدود بنغلاديش عنف يوم الجمعة أعقب فور صدور تقرير حقوقي دولي أعده خبراء برئاسة كوفي أنان الأمين العام السابق للأمم المتحدة نصحت الوثيقة السلطات في ميانمار بقطع الطريق على التطرف والإرهاب بإلغاء التضييق الشديد على الروهنغيا المحرومين من العلم والعمل والتملك ولكن الحكومة المدنية في ميانمار تنفي بشدة أن تكون قواتها أو سياساتها طائفية أو أنها تقف وراء انتهاكات حقوقية جسيمة وهي ترفض بشدة منح تأشيرات دخول لمحققين من الأمم المتحدة للبحث في تلك المزاعم