هذا الصباح- تاكسي نهري سريع ينتظر الإذن للعمل بالسين

25/08/2017
يسع متسابق القوارب الفرنسي إلى تحويل مركبته البحرية التي حطمت الرقم القياسي للسرعة عام 2009 إلى تكسي نهري يشق عباب نهر السين في العاصمة باريس مسعى ما تزال دونه الكثير من العوائق وعلى رأسها ازدحام الحركة في النهر والتي قد لا تقل عن نظيرتها في شوارع المدينة لقد وضعت السلطات قيودا على السرعة في السين لكن الرجل الذي اصطحب عمدة المدينة في جولة على أقاربه لم ييئس بعد فالعمدة تشاركه الرأي بضرورة رفع الحد الأقصى للسرعة في النهر لكن كيف ومتى أسئلة تظل مفتوحة رغم حاجة باريس وغيرها من المدن الكبرى إلى وسائل نقل سريعة وآمنة وصديقة للبيئة يقول صاحب المشروع إن الرئيس الفرنسي إيمانويل مكرون بمشروعه عندما كان وزيرا للاقتصاد وعليه فإن ثمة أملا في أن يبدأ في إنتاج المزيد من القوارب بتكلفة تقترب من مائة مليون يورو طرقات باريس وغيرها من المدن العالمية تحديات الازدحام وبطء الحركة وارتفاع معدلات التلوث وكأنها مشاكل بلا حلول رغم الجهود والمبادرات التي تبذل في هذا الجانب وذلك لأسباب تربو عن الحسم