عـاجـل: مراسل الجزيرة: قصف مدفعي وصاروخي للنظام السوري على بلدتي أحسم والبارة بريف إدلب تزامنا مع دخول قوات تركية

عشرات القتلى من المدنيين بقصف التحالف للرقة

22/08/2017
مع تقدم ما يعرف بقوات سوريا الديمقراطية في الرقة وتشديد الحصار على تنظيم الدولة تزداد أعداد الضحايا من المدنيين المحاصرين داخل المدينة فقد سقط عشرات قتلى وجرحى بينهم أطفال ونساء وأسر بكامل أفرادها لقيت حتفها خلال اليومين الماضيين جراء غارات مكثفة من التحالف الدولي وقصف مدفعي من قبل قوات سوريا الديمقراطية على حي البدو وحارة السخاني كثافة القصف واشتداد المعارك لم يمكنها المدنيين من تشييع قتلاهم ولم يترك طرقا للهرب أو حتى وسائل اتصال لنقل صوتهم إلى العالم مع تردي أوضاع المدنيين ونقص شديد في المواد الغذائية والمستلزمات الطبية وشح في الماء معاناة آلاف من المدنيين المحاصرين مستمرة منذ أكثر من شهرين أي منذ إطباق الحصار على الرقة أواخر حزيران يونيو الماضي وهو ما أثار غضب السوريين واستنكارهم فاتهموا التحالف وقوات سوريا الديمقراطية بارتكاب مجازر بذريعة محاربة تنظيم الدولة دون مراعاة لحرمة دم المدنيين او العمل بجد على إيجاد مخرج آمن لهم تستمر الحملة العسكرية التي تشنها ما تعرف بقوات سوريا الديمقراطيه المشكلة أساسا من وحدات حماية الشعب الكردية ضد تنظيم الدولة في الرقة حيث تمكنت من السيطرة على شارع المعتز وسط المدينة إضافة إلى التقدم في مواقع أخرى في حي المنصورة وحي رشيد وحي البريد وذكرت قوات سوريا الديمقراطية أنها قتلت عشرات من مسلحي التنظيم خلال المواجهات واستولت على أسلحة وذخيرة