حديقة كائنات مائية بأميركا تهيئ حيواناتها لكسوف الشمس

20/08/2017
حديقة الكائنات المائية في ولاية كارولاينا الجنوبية قبل زمن قصير من حلول الكسوف الشمسي الكامل الذي تترقبه الأوساط العلمية في الولايات المتحدة الأميركية تشهد تحضيرات من قبل القائمين فيها على رعاية الطيور والحيوانات للتخفيف من وطأة التغيير الزمني المفاجئ الذي تشعر به هذه الكائنات دون البشر فالحيوانات التي تتصرف بحكم غريزتها تتحضر للنوم مع بدء إحساسها بخفوت نور الشمس باعتباره إنذارا بغروبها وهذا ما يحدث معها في حالات الكسوف لكنها سرعان ما تجد نفسها أمام شروق سريع تضطر معه الاستيقاظ مزعج بعد ليل قصير جدا لم تأخذ فيه كفايتها من النوم الحيوانات والطيور هنا لا تعلم أن كسوف سيحدث لذلك ستفاجئ لكنه نوع من التغيير وفي النهاية سينتهي الأمر بشكل جيد ستكون كارولاينا الجنوبية النقطة الأخيرة في مسار الكسوف الذي سيعبر القارة الأميركية من الغرب إلى الشرق مما يجعلها نقطة ارتكاز بالنسبة إلى علماء الأحياء والطب البيطري لمراقبة خلاصة سلوك الحيوانات بدقة أكثر متشوقة جدا لرؤية الحيوانات في فترة الكسوف ومراقبة سلوكياتها التي ستتأثر بهذا الحدث الفلكي سأكون هنا فقط من أجل هذا الأمر يقول باحثون إن الطيور وقت الكسوف تذهب إلى شجرة ما محاولة للنوم على أغصانها وعند سطوع نور الشمس من جديد تستيقظ أما بالنسبة إلى الحيوانات الليلية فهي تنشط في هذه الفترة البسيطة لاعتقادها أن الليل قد حل وليس من الغريب أثناء الكسوف لمشاهدة خفاش او بومة أو سماع أصوات صراصير الحقول أو حتى نقيق الضفادع