مصرع 49 شخصا وإصابة 123 في تصادم قطارين بالإسكندرية

12/08/2017
قتلى وجرحى بالعشرات في مصر هذه المرة في حادث تصادم بين قطارين ضمن مسلسل لا ينتهي من الحوادث المماثلة نزيف الدماء وقع هذه المرة في الإسكندرية والمسببات لم تأتي على ذكرها الجهات التحقيقية في حقيقتها المجردة شهادات الشهود تروي تفاصيل وقائع التصادم العنيف والمباشر بين القطارين عند عزبة الشيخ نقطة التصادم من السكان من تحدث أيضا عن غياب إسعاف المصابين الذين تسبب الحادث في قطع أطراف عدد كبير منهم سلفا هو الإهمال إذن العلامة الفارقة والمشتركة بين مختلف حوادث التصادم السابقة وصولا إلى هذه يتحدث سكان المنطقة عن قطار كان متوقفا لأكثر من ساعة هناك أثناء رحلة من بورسعيد إلى الإسكندرية بسبب عطل فني الجهات المختصة بمراقبة حركات القطارات لم تحط القطار القادم من القاهرة علما بوجود قطار متوقف على السكة ذاتها وقع التصادم إذن وسالت الدماء لتعود مشكلة التواصل للظهور من جديد لكن هذه المرة عند فرق الإنقاذ والإسعاف المتأخرة دائما فقد مضت ساعات دون أن تتحرك هذه الفرق كما تقتضي المسؤولية والواجبات في مثل هذه الكوارث ما تسبب في ارتفاع عدد الضحايا مصابون تأخر علاجهم فلحقوا بمن سبقهم من الضحايا فيما كتبت النجاة لهؤلاء على أيدي السكان المحليين الذين تولوا إسعافهم ونقلهم إلى مراكز العلاج وإلى أن وصلت فرق الإنقاذ كان المدنيون قد خففوا من وقع الصدمة على حكومتهم وجنبوها المزيد من الحرج من تجدد الاتهام لها بالتلاعب بأرواح المدنيين في مختلف المجالات ومنها الخدمية