عـاجـل: مراسل الجزيرة: المقاومة الفلسطينية تجدد قصف المواقع الإسرائيلية المتاخمة لقطاع غزة بعدد من الصواريخ

الصين وأميركا تتفاهمان لتهدئة التصعيد بشبه الجزيرة الكورية

12/08/2017
تأكيد أميركي صيني على ضرورة أن تكون شبه الجزيرة الكورية خالية من الأسلحة النووية التأكيد جاء خلال اتصال هاتفي بين الرئيس الأميركي دونالد ترمب والرئيس الصيني شي جينبينغ البيت الأبيض أوضح أن الطرفين اتفقا على ضرورة وقف كوريا الشمالية تصرفاتها الاستفزازية والتصعيدية وأن العقوبات الأخيرة التي فرضها مجلس الأمن الدولي على بيونغ يانغ كانت خطوة مهمة وضرورية من أجل تحقيق السلام والاستقرار في شبه الجزيرة الكورية وفي المقابل ذكرت وكالة الأنباء الصينية شينخوا شي جين بينغ دعا ترمب إلى ضبط النفس في حربه الكلامية مع كوريا الشمالية وكانت بيجين قد قالت إنها لن تقف مع بيونغ يانغ إذا قامت بضربة استباقية ضد الولايات المتحدة أو غيرها ترمب اجرى من جهته اتصالا هاتفيا بحاكم جزيرة غوام التي هددت كوريا الشمالية سابقا بإطلاق صواريخ باتجاهها وطبعا الرئيس الأميركي حاكم الجزيرة إدي فالكو بأن القوات الأميركية ستحمل جزيرة وساكنيها وأضافت أن كوريا الشمالية ستندم إذا ما أقدمت على استهداف جزيرة غوام هذا الرجل لن يفلت بما يفعل صدقوني إذا أطلق تهديدا واحدا أو قام بأمر يستهدف اغوام أو أيا من الأراضي الأميركية وحلفائها فسيندم على فعله وسوف يندم سريعا طوكيو اعتبرت أن جزيرة غوام هو تهديد لأمن واستقرار اليابان وتعهدت لاعتراض أي صواريخ كورية شمالية تطلق باتجاه الجزيرة سأبذل كل ما في وسعه لحماية سلامة وممتلكات الشعب الياباني وفعلا بدأت اليابان في تعزيز دفاعاتها ونشرت نظاما دفاعيا متطورا من صواريخ باتريوت في مناطق شيمان وهيروشيما وكوشي بغرب البلاد وذلك بعد إعلان بيونغ يانغ أن هذه البلدات يمكن أن تقع على مسار الصواريخ الكورية الشمالية باتجاه جزيرة غوام كما أرسلت طوكيو مدمرة إلى بحر اليابان كإجراء احترازي تستمر كوريا الشمالية في تجاربها النووية وفي حربها الكلامية مع الولايات المتحدة ويستمر ترمب في تصعيد لهجته ضد بيونغ يانغ وهو ما يثير مخاوف لدى الكثيرين من اندلاع حرب ستكون كارثية بحسب تعبير وزير الدفاع الأميركي نفسه لكن إدراك البنتاغون لتلك الخطوة والتحرك الصيني والروسي قبله أمور ربما تساعد في تجنيب المنطقة والعالم تلك الحرب