وزير الدفاع الياباني: مستعدون لإسقاط صواريخ كوريا الشمالية

10/08/2017
لم تمهل كوريا الشمالية الحكومة اليابانية الجديدة سوى بضعة أيام بعد تنصيبها لتخضع وزير الدفاع لأول امتحان منذ توليه منصبه أعلنت بيونغ يانغ أن أربعة صواريخ بالستية ستعبر فوق اليابان لتضرب المياه في منطقة تبعد ثلاثين إلى أربعين كيلومترا عن جزيرة غوام الأميركية وعلى الذي يشغل منصب وزير الدفاع للمرة الثانية في تاريخه السياسي أن يتعامل مع تهديد هذه الصواريخ لن نسمح لصواريخ كوريا الشمالية بالعبور فوق اليابان فالقانون يسمح لقواتنا باعتراضها لأنها تنتهك سيادتنا وتهدد دولة حليفة لنا الرئيس الأميركي لوح بقوة الردع النووية التي تملكها بلاده ردا على تهديدات كوريا الشمالية ويدرك المسؤولون اليابانيون أن المنطقة تقترب من الوقوف على شفير حرب قد تكون فيها القواعد الأميركية في بلادهم أول الأهداف التي تضربها صواريخ كوريا الشمالية وربما كان رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي يتوقع وصول هذا اليوم لذلك عمل جاهدا لإقرار قانون دفاع جديد يسمح للقوات اليابانية بالمشاركة في عمليات قتالية للدفاع عن قوات بلدان حليفة كوريا الشمالية تواصل تصعيد استفزازاتها لكننا لن نسمح باستمرارها في تهديدنا بصواريخها وتجاربها النووية وسنتعاون مع جميع حلفائنا لمواجهة هذا التهديد للسلم والأمن في المنطقة والعالم تقول كوريا الشمالية إنها ستطلق الصواريخ في منتصف هذا الشهر في يوم يحمل ذكرى أليمة في قلوب كثير من اليابانيين لتزامنه مع ذكرى استسلام اليابان في الحرب العالمية الثانية الأمر الوحيد المؤكد بشأن سياسات كوريا الشمالية هو أنه لا يمكن التنبؤ بها وإذا نفذت بيونغ يانغ تهديدها وأطلقت الصواريخ باتجاه غوام فقد نشهد في منتصف هذا الشهر أخطر أزمة عسكرية منذ سبعين عاما فادي سلامة الجزيرة طوكيو