هذا الصباح- إشارات المرور.. مساحة للبهجة والسرور

01/08/2017
عند إشارة السير احاول التخفيف عن الناس في الزحمة والهموم اليومية من خلال تقديم بعض العروض بواسطة البلورة البلورة مصنوعة من الكرير وتزن نصف كيلوغرام وهي مصممة خصيصا لهذا النوع من العروض تحديدا لجهة انعكاس الضوء داخلها يكون العرض إجمالا من دقيقة مدة توقف السير عند بعض الإشارات الأخرى قد يكون أطول بقليل حتى اتمكن من البدء في استراق انتباه الناس تختلف ردود أفعال الناس بشكل كبير ينزعج البعض ولا يبالون بالعرض ويدعونني إلى إيجاد وظيفة ولا افهم لماذا يقولون ذلك ومنهم يتفاعلون ويفرقون ويتركون المال وهذا الأمر يفرحني لأني أشعر بأني تمكنت من إفراح الناس ولو لوقت قصير أحب هذا الأمر لأنه يسلي الناس المراهقين في زحمة السير وينقلون توترهم للآخرين يعجبني ما يقوم به وأعرفه منذ سنوات على طريق عودتي إلى المنزل وهو يكسب المال مقابل هذا العمل بدأت اللعب بالبلوره كهواية عرفني أحد الأصدقاء على هذا المجال في كولومبيا وأثار اهتمامي ثم طورت مهاراتي من خلال بعض الدروس على الإنترنت وكنت أطلب المساعدة والتدرب عند من يجيدون اللعب بالبلورة وهكذا حصل أود شكر المدينة والأرجنتينيين بشكل عام لأنهم استقبلوني وهم يرحبون بي وبهذه الأنشطة