اختتام الجولة الخامسة لمباحثات أستانا بلا توافق

07/07/2017
باستثناء الاتفاق على تحديد موعد لجولة أخرى من مفاوضات أستانا في الشهر المقبل يصعب الحديث عن تحقيق نتائج تذكر خلال هذه الجولة فجاء البيان الختامي للاجتماعات في مجمله حديثا في العموميات بعد أن كان من المفترض أن يتوافق خلال هذه المفاوضات على آليات تنفيذ اتفاقية المناطق المنخفضة التصعيد التي أقرت في الجولة السابقة ندعو جميع الأطراف في سوريا إلى تعزيز الثقة من خلال الحفاظ على وقف إطلاق النار وتسهيل إيصال المساعدات إلى المناطق المتضررة وفد فصائل المعارضة حمل الجانب الأميركي جزءا كبيرا من المسؤولية عما قال إنه عرقلة لمسيرة أستانا من خلال عقد اتفاقيات منفصلة عن هذا المسار قد تحدث شرخا في جبهة المعارضة السورية فصائل الجنوب منعت من الحضور من قبل الأميركان الأردنيين بشكل صريح طبعا السبب أن هناك ربما خلال العشرة أيام القادمة يوجد فكرة جديدة وهي نوع من المنطقة الآمنة لحماية الحدود الأردنية والإسرائيلية لم تكن المنطقة الجنوبية هي نقطة الخلاف الوحيدة داخل أروقة اجتماعات أستانا خمسة على ما يبدو فالخلافات امتدت إلى المناطق الثلاث الأخرى المشمولة باتفاقية المناطق المنخفضة في التصعيد في سوريا فبالنسبة إلي المنطقتين الثانية والثالثة في شمال حمص وفي الغوطة الشرقية وبالرغم من حديث المسؤولين الروس عن توافق على رسم حدودهما ما زال الخلاف قائما في شكل القوات التي ستنفذ الاتفاق وحجمها أما بالنسبة إلى منطقة إدلب وما حولها فيؤكد وفد فصائل المعارضة أن الخلاف هناك أعقد وأعمق حيث لم يتوافق على الخرائط ولا على شكل القوات هناك عامر لافي الجزيرة استانا