هل تآمر الروس مع الأتراك على أكراد سوريا؟

06/07/2017
ليس أمرا من الشعور بالخيانة في عفرين يلازمهم هذا الشعور وهم في غمار معركة حاسمة لاستعادة الرقة هل فعلها الروس حقا وتآمروا عليه مع الأتراك ومع النظام في دمشق ثمة من قادة وحدات حماية الشعب الكردية من يقولها صراحة ومنهم من يستهجن صمت موسكو على التحركات العسكرية التركية في محيط عفرين حتى إن الإعلام التركي يبشر من الآن بعملية أسماها سيف الفرات تيمنا بدرع الفرات التي لم تنته كما يبدو بالسيطرة على الباب هل علينا أن نتوقع مواجهة مباشرة غير مسبوقة بين الوحدات وأنقرة في الشمال السوري العملية إذا صدقت لا تعرف دواعيها ولا أهدافها ولا مداها ولا حتى حقيقة مواقف القوى الإقليمية والدولية المعنية بالأزمة السورية منها لكن الحشود العسكرية التركية في الطرف المقابل لعفرين وإدلب السوريتين عمقت هواجس الأكراد وزادها سحب موسكو العسكريين الذين نشرتهم في مناطق السيطرة الكردية في عفرين في إطار نظام الرقابة على وقف إطلاق النار لا يفهم هؤلاء أين مصلحة الروس في كل ذلك أما الأتراك فليس خافيا أن قيام كردستان جديد شمال سوريا هو بالنسبة لهم خطا أحمر لذلك دعمت قبلا فصائل درع الفرات في شمال حلب لمنع الربط بين إقليمي الحسكة وعين العرب كوباني شرق الفرات بإقليم عفرين غربا وقيل حينها إن ذلك حصل بتفاهم مع موسكو التي لم تمنعه بالتزامن مع سقوط شرق حلب والآن فإن من القيادات الكردية من يحسب أن حلفا يضم تركيا وروسيا وإيران والنظام السوري آخذ في التشكل ضد المكون الرئيسي لما تسمى قوات سوريا الديمقراطية ولعل تلك القوى تسعى وفقا لآراء عينها إلى تقويض نفوذ واشنطن بإضعاف حلفائها الذين تصادف أنهم أكراد من الواضح أن علاقات تركيا بروسيا تحديدا تشهد تفاهما لافتا على وقع محادثات أستانا الخامسة واتفاق مناطق خفض التوتر والتوتر القائم لا يزال بين أنقرة وواشنطن على خلفية دعم الأخيرة للأكراد السوريين من ذلك رفضها إخراجه من منبج واستمرار تسليحهم عفرين تحتل في حلم هؤلاء موقعا إستراتيجيا فإمكانية وصلها بشرقي الفرات لا تزال قائمة كما أنها تراد جسرا لوصل مشروع الكيان الكردي بالبحر المتوسط وذاك ما سيمهد إذا تم لوضع الفيدرالية على طاولة أي تسوية للمعضلة السورية حسابات ما بعد معركة الرقة التي استبعدت أنقرة منها بقرار أميركي قد تعجل بخطوة تركية إستراتيجية في عفرين وفي أبعد منها ربما أما الأكراد فيراهن على تحرك دولي عاجل لوقف ذلك السيناريو لكن ألم يتخلى عنهم الأميركيون أيضا في لحظة ما كما بدا أن الروس يفعلون في ريف حلب فعلتها قبلا واشنطن مع أكراد العراق في سبعينيات القرن الماضي وفي التاريخ مواعظ