معالم المسجد الأقصى المبارك

21/07/2017
المسجد الأقصى أولى القبلتين وثالث الحرمين الشريفين أحد أكبر مساجد العالم ومن أكثرها قدسية للمسلمين هو كامل المنطقة المحاطة بسور ويقع جنوب شرقي مدينة القدس تبلغ مساحته نحو 144 ألف متر مربع ويضم عدة معالم يصل عددها إلى 200 معلم له أربع مآذن هي مئذنة باب المغاربة ومئذنة باب السلسلة ومئذنة باب الغواني ومئذنة باب الأسباط ويتكون من سبع مصليات وهي الجامع القبلي ويقع جنوب المسجد الأقصى في جهة القبلة أول من بناه عمر بن الخطاب عند الفتح الإسلامي وتبلغ مساحته نحو أربعة آلاف متر مربع وله أحد عشر بابا والمصلى المرواني نسبة إلى الخليفة عبد الملك بن مروان ويقع أسفل الزاوية الجنوبية الشرقية للمسجد الأقصى وقد بناه الأمويون وتبلغ مساحته نحو ثلاثة آلاف وثمانمائة متر مربع ومصلى الأقصى القديم ويقع تحت الجامع القبلي ومسجد قبة الصخرة وتعتبر قمته أحد أهم وأبرز المعالم المعمارية الإسلامية بناها الخليفة عبد الملك بن مروان عام 66 هجرية وانتهى منها عام 72 ومسجد البراق ويقع في الناحية الجنوبية الغربية من المسجد الأقصى وسمي بذلك نسبة إلى المكان الذي ربط فيه النبي محمد صلى الله عليه وسلم دابته البراق في رحلة الإسراء والمعراج ومسجد المغاربة ويقع في الزاوية الجنوبية الغربية من المسجد الأقصى جنوبية حائط البراق وجامع النساء ويقع داخل المسجد الأقصى ويمثل الجزء الجنوبي الغربي منه كما يحتوي المسجد الأقصى على خمسة عشر بابا خمسة منها مغلقة والعشرة مفتوحة ومنها باب الأسباط وأبواب حطة والعتم والغوانمة والناظر والحديد والقطانيين والمطهره والسلسلة والمغاربة تعرض الاقصى للإحراق في الجامع القبلي عام 69 حيث التهمت النيران كاملا محتوياته بما فيها منبره التاريخي الذي أحضره القائد صلاح الدين الأيوبي عندما حرر القدس في منتصف أكتوبر الماضي قررت منظمة اليونسكو اعتبار المسجد الأقصى أحد المقدسات الإسلامية