الجزيرة هذا الصباح: لون وشكل اللسان وعلاقته بالصحة

20/07/2017
كثيرة هي المهام التي يؤديها اللسان ومن دونه لن نستطيع تأدية أنشطة حيوية مهمة لنا خلال اليوم فاللسان يساعد في عملية مضغ الطعام وابتلاعه وباللسان ينطق الإنسان وتعرف اللغات وتنشأ الحضارات اللسان هو مرآة لصحة الجسم كيف لا ومن خلاله يتمكن المريض من تشخيص أمراض ومشاكل صحية كثيرة من نظرة واحدة إليه فاللسان بحسب الأطباء مقسم إلى عدة مناطق كل منها يشير إلى عضو من أعضاء الجسم الداخلية فالمنطقة الأمامية على سبيل المثال تكشف عن مدى صحة القلب والتي تليها تتعلق بالصحة الرئتين وهكذا تغيروا لون اللسان عن اللون الطبيعي وهو الوردي يدل على علة في الجسم ومن ذلك اللون الفاتح الذي يشير إلى وجود ضعف عام في الجسم مثل الإصابة بالأنيميا كما يدل لون اللسان الغامض على ضعف نشاط الدورة الدموية في الجسم يمكن للشخص العادي معاينة لسانه وملاحظة أي تغير في اللون قد يطرأ عليه والوقت الأنسب لذلك يكون بعد الاستيقاظ مباشرة وتحت ضوء النهار تغير لون اللسان ليست الطريقة الوحيدة للاستدلال على وجود أمراض لأن التشققات تعد مؤشرا أيضا فإذا كانت موجودة على جانبي اللسان فهي تعد دليلا على ارتفاع ضغط الدم أما إذا كانت في منتصف تدل على وجود مشاكل في الهضم كما أن تغير حجم اللسان يلعب دورا مهما في التشخيص فإذا كان منتفخا فقد يدل ذلك على زيادة في حجم إفرازات البلغم في الفم