اختتام فعاليات مهرجان "كرامة" لحقوق الإنسان ببيروت

20/07/2017
واحد وعشرون فيلما عرضت في مهرجان الكرامة أراد المنظمون لفت النظر إلى قضايا اللاجئين والمهاجرين خلال محاولتهم الحصول على هوية جديدة يروي العبور قصة عائلات سورية وصلت بحرا إلى أوروبا لتبدأ رحلة معاناة جديدة في تأقلمها في بلد ظنت أنه سيحقق أحلامها ما حاولت أن أقدمه هو أن أظهر أن هؤلاء بشر مثلنا ويتساوون معنا في كل شيء فيلم آخر بطلته طفلة سورية في لبنان لجأت قبل أربع سنوات اتخذت من حصان في مربى للخيول تقيم فيه صديقا تروي له معاناتها في التعلم يقول منظمو المهرجان إن الأفلام التي عرضت هي محاولة لتعميم ثقافة حقوق الإنسان بلغة ذكية وجميلة مع عنا حل أنا برأيي إلا المواجهة البناء الذكية والمليئة بالثقافة وانفتاح والوعد أعمالهم وآثارهم متواضع كما يقول المشاركون في ظل إحجام شركات الإنتاج الكبرى عن تقديم أفلام هادفة إلى جمهور الشاشة الصغيرة أيضا يقول منظمو المهرجان إن الأوضاع الحقوقية السيئة للمهاجرين والمهمشين واللاجئين تستدعي العمل لجعل الدفاع عن حقوق هؤلاء جزءا من ثقافة الإنتاج في عالمنا العربي إيهاب العقدي الجزيرة بيروت