هذا الصباح- مسابقة لأجمل بقرة

19/07/2017
قد تعود مسابقة الجمال الأبقار ضربا من الجنون ومضيعة للوقت لكن قيمتها كبيرة لسكان قرية في منطقة نجني نوف قول ويمضي المشاركون سنوات في تدليل بقراراتهم وتغذيتها لأكل خاص ولا يدخرون مالا لتزيينها كي تليق بمسابقة وتفوز بالجائز المسابقة ليست جديدة من نوعه فقد درج عليها سكان هذه القرية منذ سنوات ويعتمد جمال البقرة على استقامة ظهرها ومدى امتلاء ضرعها في الصباح إلى جانب مظهرها العام وزينتها التي تتعهد بها نساء القرية اشترك محكمون دوليون في مسابقة جمال الابقار وقالوا إن اختيارهم يعتمد بالدرجة الأولى على الشكل الخارجي وجمال عيونهم واستقر قرارهم هذا العام على ثلاث بقرات سمان وبالطبع أغدقوا عليها الهدايا ويحرص القرويون على تنظيم هذه المسابقة لانهم يرونها فرصة للمتعة والاحتفال والتذوق الحليب الممتاز إضافة إلى تعريف الجيل الجديد بمميزات الاربقار الاصيلة والممتازة