مدينة تعز بلا مظاهر رمضانية

09/06/2017
هكذا بدأ نهار ومدينة تعز خلال أيام رمضان المبارك السماء ملبدة بدخان القذائف العشوائية مع أصوات اشتباكات عنيفة توحي بشراسة المعارك التي تخوضها قوات الجيش مع ميليشيا الحوثي وصالح واقع جعل السكان يفقدون أجواء رمضان التي اعتادوا عليها يأخذ حسن أطفاله وأحفاده للتعرف إلى مدفع رمضان الذي كان يعمل عليه منذ سنوات طويلة لم يشعر الأطفال بالخوف أو القلق وهم يتلمسون أجزائه فهم يدركون أن المدفع الذي كان يطلق قذائفه منذ أيام الدولة العثمانية صامت منذ ثلاث سنوات مسجد الأشرفية التاريخي الذي بني قبل نحو 630 عاما طاله هذا الحرب المسجد الذي كان يستهوي الزائرين لتعز والمقيمين فيها صار اليوم يشكو قلة المصلين فيه غابت أجواء رمضان وعاداته عن شوارع تعز وأسواقها الشهيرة فالقصف العشوائي الذي تشنه مليشيا الحوثي وصالح على المدينة جعل السكان يحجمون عن التسوق فيها اختفى مدفع رمضان الذي كان سكان تعز يترقبون إطلاق قذيفته بلهفة من أسطح منازلهم كل يوم رمضاني وبات السكان اليوم أمام مدافع لا تطلق سوى قذائف الموت وتبقى أمنيتهم أن تصمت المدافع القاتلة وتنتهي الحرب سمير النمري الجزيرة تعز