منفذو هجومي طهران إيرانيون منتمون لتنظيم الدولة

08/06/2017
ليست مجرد حادثة عابرة وليس مجرد هجوم إرهابي يشنه تنظيم الدولة بل حدث غير مسبوق فالتنظيم الذي تحاربه إيران خارج حدودها في العراق وسوريا يضرب في قلب العاصمة طهران كيف حدث ذلك أين تدرب هؤلاء وما هي الدول التي تمول وتساعد في ضرب الأمن في إيران مع بدء التحقيقات وجمع التفاصيل هناك ميل كبير في إيران إلى الربط بين هجومي طهران وما يجري في المنطقة بعد زيارة ترمب للسعودية هناك من أراد نتائج سريعة واليوم نرى النتائج عبر هذا العمل الإرهابي من طرفنا لن نغير سياساتنا وسنبقى نرسل مستشارين إلى العراق وسوريا لمحاربة الإرهاب تقول وزارة الاستخبارات بأنها تعرفت على هوية المهاجمين تنشر أسماءهم وتؤكد أنهم إيرانيون تشير التحقيقات إلى أن خمسة من هؤلاء كانوا في مدينتي الرقة والموصل في العراق وسوريا بدا وزير الاستخبارات وكأنه يخفف من حدة لهجة الحرس الثوري الذي اتهم السعودية بشكل مباشر حين قال إنه مقتنع بالكامل بدعم الرياض للإرهاب لكن من المبكر اتهامها بالتورط في هجوم طهران عندما يقول الحرس الثوري ببيان رسمي بأنه سينتقم من منفذي الهجوم وداعميه ويسمي دولة بعينها فبالتأكيد لدى الحرس معطيات ومعلومات موثقة حول تورط هذه الدولة في هجوم طهران لن ينسى الإيرانيون بسهولة صباح الهجوم على البرلمان كان أربعاء أسودا كما تصفه الصحافة هنا خلف وراءه ستة عشر قتيلا وأكثر من 40 جريحا وذلك في آخر إحصائية أعلنت رسميا تدرك إيران أن الهجوم كسر معادلة مهمة سنوات استطاعت طهران محاربة التنظيم خارج حدودها لكنها اليوم معنية بمحاربته في الداخل والخارج معا استنتاج قد يكون الأهم على الأقل عبد القادر فايز الجزيرة